: آخر تحديث
على حلبة هوكنهايم

مشكلة هيدروليكية لهاميلتون وفيتل ينطلق في صدارة جائزة ألمانيا الكبرى

6
7
6

 وقع البريطاني لويس هاميلتون بطل العالم ضحية مشكلة هيدروليكية في سيارته مرسيدس، السبت في الفترة الاولى من التجارب الرسمية لجائزة المانيا الكبرى على حلبة هوكنهايم والتي خطف فيها متصدر ترتيب السائقين الالماني سيباستيان فيتل (فيراري) المركز الاول.

وفي نهاية الفترة الاولى، فقد هاميلتون لفترة وجيزة السيطرة على سيارته التي توقفت بعد تعرضه لضرر محتمل اثر السير خارج الحلبة.
 
واضطر بطل العالم اربع مرات الى دفع سيارته نحو المرآب بمساعدة العديد من المفوضين، قبل ان يستسلم ويعود على متن دراجة نارية.
 
وسينطلق هاميلتون (33 عاما) الذي كان يعاني من الرشح السبت، من المركز الرابع عشر الاحد، اذ سجل وقتا كافيا لدخول الفترة الثانية، الا اذا تعرض لعقوبة بسبب تبديل علبة غيار السرعات.
 
وعلق هاميلتون على التجارب "كان امرا صعبا، لكنها تحدث وكل ما يمكنك القيام به ان تستجمع افكارك وتعيش لتقاتل في اليوم التالي".
 
وتابع "ساقدم كل شيء غدا لارى كيف يمكننب التقدم، لكن لن يكون الامر مثل سيلفرستون".
 
وكان هاميلتون مدد عقده الخميس مع مرسيدس عامين اضافيين حتى 2020 في صفقة مقدرة بـ52 مليون دولار اميركي في الموسم الواحد، ثم سار على خطاه زميله الفنلندي فالتيري بوتاس الذي سيبقى عاما اضافيا حتى نهاية 2019.
 
ويتصدر فيتل ترتيب بطولة العالم بفارق 8 نقاط عن هاميلتون الذي  فشل باحتلال المركز الاول على لائحة الانطلاق او التفوق على زميله في التجارب في هوكنهايم منذ 2008.
 
- فيتل يخطف الصدارة -
 
وسينطلق فيتل، بطل العالم اربع مرات بين 2010 و2013، من المركز الاول للمرة الخامسة والخمسين في مسيرته. وتقدم فيتل الذي ولد على بُعد 40 كيلومترا من حلبة هوكنهايم، الفنلندي بوتاس (مرسيدس) وزميله الفنلندي كيمي رايكونن.
 
وقال فيتل الذي سجل 1:11.212 دقيقة في اللحظات الاخيرة، متقدما بوتاس بفارق 204 بالاف من الثانية "في اللفة الاخيرة، كنت أملك طاقة اضافية، ونجحت باستخراج الافضل من سيارتي".
 
وتابع "لا زلت أملك الكثير من الادرينالين. رؤية كل هذه الاعلام الالمانية في المدرجات أمر رائع... سيكون الانطلاق هاما، لاننا سنكون قريبين جدا على صعيد ايقاع السباق".
 
وكان فيتل فرض نفسه في عقر دار سائق "الأسهم الفضية" خلال جائزة بريطانيا الكبرى التي اقيمت على حلبة سيلفرستون قبل أسبوعين، واضعا حدا لهيمنة هاميلتون على المركز الاول في الاعوام الأربعة الاخيرة.
 
وسمح الفوز الاخير لفيتل، وهو الرابع هذا الموسم مقابل ثلاثة لغريمه، بزيادة تقدمه في صدارة السائقين الى 8 نقاط عن هاميلتون (171 مقابل 163)، كما زادت فيراري تقدمها في صدارة الصانعين أمام مرسيدس الى 20 نقطة (287 مقابل 267).
 
ولم يسبق لفيتل أن فاز بلقب سباق بلاده على حلبة هوكنهايم، كما لا يتضمن سجله سوى الفوز مرة واحدة في ألمانيا، وتحديدا على حلبة نوربورغرينغ عام 2013 مع فريقه السابق ريد بول -رينو، في وقت فرض هاميلتون نفسه في هوكنهايم عامي 2008 عندما كان يدافع عن الوان ماكلارين-مرسيدس و2016 مع فريقه الحالي، وهو يبحث عن إنتصاره الرابع على الاراضي الالمانية، بعد فوزه على حلبة نوربورغرينغ عام 2011 مع ماكلارين ايضا.
 
وسينطلق الاسترالي دانيال ريكياردو (ريد بول)، رابع ترتيب بطولة العالم والمتوج في الصين وموناكو، من المركز الاخير بعد تلقيه عقوبات كثيرة اثر تبديل محركه. أما زميله الشاب الهولندي ماكس فيرستابن فسينطلق من المركز الرابع.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة