: آخر تحديث
بفوزه على ضيفه برايتون

بطولة إنكلترا: أرسنال يعود الى سكة الانتصارات والصدارة موقتاً

17
20
18

لندن: استعاد أرسنال توازنه والصدارة مؤقتا بفوزه على ضيفه برايتون 2 0 الأحد على ملعب "الإمارات" في لندن في ختام المرحلة السابعة عشرة من الدوري الإنكليزي لكرة القدم.

وسجل المهاجمان الدوليان البرازيلي غابريال جيزوس (53) والألماني كاي هافيرتس (87) الهدفين.

ونهض الفريق اللندني بسرعة من كبوة سقوطه أمام أستون فيلا 0 1 في المرحلة الماضية، وحقق فوزه الثاني عشر هذا الموسم رافعا رصيده الى 39 نقطة مستعيدا الصدارة بفارق نقطتين مؤقتا من ليفربول الذي يستضيف مانشستر يونايتد لاحقا في قمة المرحلة.

ويحل أرسنال ضيفا على ليفربول السبت المقبل في المرحلة الثامنة عشرة.

وكان أرسنال الطرف الأكثر استحواذا وفرصا في الشوط الأول دون فعالية أمام مرمى الضيوف الذي نجحوا في التكتل أمام مرمى الحارس الهولندي بارت فيربروغن وردوا العديد من التسديدات لبوكايو ساكا (14 و32) والقائد النروجي مارتن أوديغارد (15 و45+1) والبرازيلي غابريال مارتينيلي (23).

في المقابل، كانت أخطر فرصة للضيوف توغل العاجي سيمون إدينغرا من الجهة اليسرى وتمريرة عرضية رائعة تصدى لها الحارس الاسباني دافيد رايا على دفعتين.

هز شباك برايتون
وانتظر رجال المدرب الإسباني ميكل أرتيتا مطلع الشوط الثاني لهز شباك برايتون عبر مهاجمه جيزوس بضربة رأسية من مسافة قريبة إثر ركلة ركنية (53).

وأبعد المدافع لويس دانك كرة برأسه من خط المرمى اثر رأسية لبن وايت اثر ركلة ركنية (68).

وتألق فيربروغن في التصدي لتسديدة أوديغارد بعد مجهود فردي رائع (74)، ورأسية للألماني كاي هافريتس من مسافة قريبة فوق المرمى (75).

وكاد الالماني باسكال غروس يدرك التعادل من مسافة قريبة اثر تمريرة عرضية للياباني كاورو ميتوما تابعها من مسافة قريبة بجوار القائم الايمن (83)، رد عليه ديكلان رايس بتسديدة زاحفة بيسراه من داخل المنطقة تصدى لها الحارس فيربروغن (84).

ووجه هافيرتس الضربة القاضية لبرايتون بتسجيله الهدف الثالث اثر هجمة مرتدة قادها البديل البلجيكي لياندرو تروسار ومنه الى اوديغارد الذي مررها الى البديل الاخر إيدي نكيتياه في منتصف الملعب فهيأها خلف الدفاع الى الدولي الالماني غير المراقب فتوغل داخل المنطقة وسددها بيسراه على يسار فيربروغن (87).

وواصل أستون فيلا نتائجه الرائعة وحقق فوزه الثالث تواليا والخامس في مبارياته الست الاخيرة التي لم يتذوق فيها طعم الخسارة عندما قلب الطاولة على مضيفه برنتفورد وخرج منتصرا 2 1.

وكان برنتفورد البادئ بالتسجيل عبر مهاجمه كين لويس بوتر في الدقيقة 45، لكنه تعرض لضربة قاسية بطرد مدافعه بن مي في الدقيقة 71، وهو ما استغله رجال المدرب الإسباني أوناي إيمري لإدراك التعادل بواسطة الإسباني أليكس مورينو (77).

وسجل المهاجم أولي واتكينز هدف الفوز في الدقيقة 85.

وصعد أستون فيلا الى المركز الثاني مؤقتا برصيد 38 نقطة بفارق نقطة واحدة خلف أرسنال وبالفارق ذاته أمام ليفربول.

وأكرم وست هام يونايتد وفادة ضيفه ولفرهامبتون بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها الدولي الغاني محمد قدوس (22 و32) وجاريد بوين (74) جميعها من تمريرات حاسمة للاعب الوسط الدولي البرازيلي لوكاس باكيتا.

وطرد لاعب وسط أستون فيلا الفرنسي بوباكار كامارا في الدقيقة السابعة من الوقت بدل الضائع.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة