: آخر تحديث
الأنظار شاخصة نحو لوس أنجليس ليكرز

دوري "أن بي أيه": افتتاح احتفالي لباكس ونتس يتحضّر للحياة من دون إرفينغ

9
11
8

واشنطن: يسعى ميلووكي باكس بقيادة النجم اليوناني يانيس أنتيتوكونمبو إلى الإحتفاظ باللّقب، فيما يستعدّ منافسه الأبرز في المنطقة الشرقية وخصمه الأول للموسم الجديد بروكلين نتس للحياة من دون كايري إرفينغ الرافض لتلقّي اللّقاح، وذلك حين ينطلق دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين "أن بي أيه".

في المنطقة الغربية، ستكون الأنظار شاخصة نحو لوس أنجليس ليكرز الذي قرّر الرهان على المخضرمين لتقديم المساندة لليبرون جيمس في مسعاه إلى لقبه الثامن عشر.

ويفتتح الموسم الجديد الثلاثاء (بالتوقيت المحلّي) بمواجهة من العيار الثقيل بين نتس ومضيفه باكس في لقاء يسبقه احتفال رفع لافتة اللّقب الأول للضيوف في الدوري منذ عام 1971 في ملعب "فايزرف فورم".

وسيكون أنتيتوكونمبو، الفائز بجائزة أفضل لاعب في الدوري مرّتين، مركز الثقل الأهم في مسعى فريق المدرب مايك بودنهولزر للإحتفاظ باللّقب الذي أحرزه الموسم الماضي على حساب فينيكس صنز.

وتعملق اليوناني في "بلاي أوف" الموسم الماضي بتسجيله ما معدّله 30.2 نقطة مع 12.8 متابعة و5.1 تمريرة حاسمة في المباراة الواحدة، ليكون حجر الأساس في تجديد باكس الموعد مع اللّقب بعدما غاب عنه طيلة نصف قرن من الزمن.

وسيحاول باكس أن يصبح أول فريق من الشرق يحتفظ باللّقب منذ أن قاد ليبرون جيمس ميامي هيت لهذا الأمر عامي 2012 و2013، مع عودة الموسم المنتظم إلى مساره الطبيعي من 82 مباراة لأول مرة منذ موسم 2018-2019 بعد تعافي البلاد من تفشّي فيروس كورونا الذي تسبّب بتقصير الموسمين الماضيين.

حق شخصي

ومن المتوقّع أن يكون نتس من أبرز منافسي باكس في المنطقة الشرقية، لكن تحضيرات فريق المدرّب الكندي ستيف ناش تأثّرت بسبب الجدل المترافق مع رفض إرفينغ تلقّي اللّقاح المضاد لفيروس كورونا، ما يعني بأنه سيكون ممنوعاً من المشاركة مع الفريق في مبارياته البيتية ومعظم مباريات الموسم المنتظم.

بالنسبة لإرفينغ "لكل شخص الحقّ القيام بما يراه مناسباً" بحسب ما كتب الأربعاء في صفحته على إنستغرام، مضيفاً "لا يجب الفرض على أي شخص على فعل أي شيء بجسده".

وجاء تصريح ابن الـ29 عاماً غداة القرار الذي اتّخذه نتس باستبعاده عن التمارين والمباريات بحسب ما أفاد مدير عام النادي شون ماركس، موضحاً "بالنظر إلى الطبيعة المتطوّرة للوضع وبعد مداولات شاملة، قرّرنا أنّ كايري إرفينغ لن يلعب أو يتدرّب مع الفريق حتى يصبح مؤهّلاً للمشاركة بشكل كامل".

وحتى في ظلّ خسارة جهود إرفينغ، يبقى نتس من أبرز المرشّحين للمنافسة في المنطقة الشرقية في ظلّ وجود الثنائي كيفن دورانت، أفضل لاعب في الدوري لعام 2014 والمتوّج باللقب مرتين مع غولدن ستايت ووريرز، وجيمس هاردن الحائز على جائزة أفضل لاعب لعام 2018 وهداف الدوري في ثلاثة مواسم.

وأضاف نتس إلى تشكيلته الأسترالي باتي ميلز المتوّج بلقب الدوري مع سان أنتونيو سبيرز عام 2014، ليكون ابن الـ33 عاماً الذي قاد الصيف المنصرم منتخب بلاده لبرونزية أولمبياد طوكيو، البديل المتوقّع لإرفينغ في تشكيلة ناش.

ويدرك ناش أنّ خسارة جهود لاعب من طراز إرفينغ سيؤثّر على الفريق، وهو قال بهذا الصدد "عندما تخسر موهبة رائعة مثل كايري، يتوجّب علينا أن تكون أكثر لُحمة، أن نكون أكثر تواصلاً، أن يقوم لاعبون بتولّي أدواراً أكبر من السابق وأن نكون أكثر مسؤولية في ما يخص التفاصيل".

"سيستغرق الأمر بعض الوقت"

وتشهد الأمسية الأولى من الموسم الجديد الظهور الأول لليكرز بحلّته المخضرمة الجديدة، وذلك حين يستضيف "الملك" جيمس الجار غولدن ستايت ووريزر الذي يأمل الإعتماد مجدّداً على كلاي تومسون ليكون بصحبة ستيفن كوري، درايموند غرين، الكندي أندرو ويغينز، لكن اعتباراً من كانون الأول/ديسمبر أو الشهر الذي يليه بعد تعافيه من إصابة في وتر أخيل أبعدته عن الملاعب منذ تشرين الثاني/نوفمبر 2020.

في الموسم الماضي، أحبطت إصابتا جيمس بكاحله والنجم الآخر أنتوني ديفيس بوتر أخيل، آمال جماهير في الإحتفاظ باللّقب، فقرّرت إدارة النادي أن تجري حملة تغييرات طالت غالبية الفريق الذي لم يبقَ منه سوى ثلاثة لاعبين من تشكيلة الموسم الماضي.

وإذا كان بعض القادمين سيلعب أدواراً ثانوية مثل كندريك نان، ماليك مونك أو الفرنسي سيكو دومبويا، فإنّ معظم الواصلين من المخضرمين بين 32 و37 عاماً، يتقدّمهم راسل وستبروك ملك الـ"تريبل دابل"، وصديق جيمس منذ أيام المراهقة كارميلو أنتوني، راجون روندو، دياندري جوردان، دوايت هاورد، تريفور أريزا.

لكن جيمس حذّر بأنّ "الأمر سيستغرق بعض الوقت بالنسبة لنا لكي نصبح الفريق الذي نحن قادرون على الوصول إليه. الأمر برمّته يتعلّق بالتحلّي بالصبر مع هذه العملية، وأن ندرك بأنّنا سنواجه بعض اللّحظات المحبطة".

ويمني "الملك" الذي يحتفل بميلاده السابع والثلاثين في كانون الأول/ديسمبر من دون أن يظهر أي علامات التقدّم بالعمر، بإحراز اللقب للمرة الخامسة على الصعيد الشخصي، لكن الأمور لن تكون سهلة في ظلّ وجود فرق طموحة على غرار فيلادلفيا سفنتي سيكسرز الذي كان أفضل فريق في المنطقة الشرقية الموسم الماضي لكن مشواره انتهى في البلاي أوف عند الدور الثاني على يد أتلانتا هوكس.

وقد يضطر المدرّب دوك ريفرز إلى خوض المباريات الأولى من الموسم الجديد من دون نجمه الأسترالي بن سيمونز الذي غاب عن تحضيرات الفريق هذا الصيف بعدما تقدّم بطلب الرحيل عنه من دون أن يحصل على مبتغاه.

وعاد الأسترالي إلى تمارين الفريق الأحد وهو في وضع "بدني جيد" لكنه ليس في وضع "خوض المباريات" بحسب ما أفاد ريفرز الذي سيكون شخصاً سعيداً جداً مع عودة الأسترالي لتشكيل ثنائي ضارب مع العملاق الكاميروني جويل إمبيد.

موسم جديد

ويفتتح سيكسرز موسمه الجديد الأربعاء بمواجهة مضيفه نيو أورليانز بيليكانز الذي تلقّى ضربة قاسية بخسارة جهود نجمه زيون وليامسون بسبب كسر في قدمه اليمنى تعرّض له خلال التحضير للموسم الجديد.

ومرة أخرى، سيكون يوتا جاز وفينيكس صنز مرشّحين للمنافسة بقوة، أقلّه في الموسم المنتظم الذي حقّقا فيه أكثر من 50 انتصاراً الموسم الماضي في 72 مباراة في إنجاز لم يحقّقه أي فريق آخر (52 انتصاراً لجاز و51 لصنز).

وقد عزّز جاز صفوفه أيضاً بضمّه رودي غاي وحسّان وايتسايد، فيما أبقى صنز على صانع الألعاب المخضرم كريس بول وأضاف إلى تشكيلته جافايل ماكغي والباهامسي دياندري أيتون.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة