: آخر تحديث

كلب آل بايدن "كوماندر" يعض للمرة الحادية عشرة على الأقل شخصاً في البيت الأبيض

56
61
62
مواضيع ذات صلة

واشنطن: خطف كلب الرئيس الأميركي جو بايدن "كوماندر" الأضواء مجدداً الأربعاء بعد عودته أخيراً إلى البيت الأبيض من دورة ترويض، إذ كرّر عضّ أحد عناصر خدمة حماية الشخصيات الرفيعة المستوى في الدولة الأميركية.

وسيتعيّن على هذا الكلب المنتمي إلى فصيلة "الراعي الألماني" (German Shepherd) والذي كان جرواً عندما أُحضِر إلى البيت الأبيض عام 2021، أن يخضع مجددا للتدريب بعد هذا الحادث، وهو الحادي عشر على الاقل يهاجم فيه أشخاصاً.

وأقام بايدن وزوجته جيل في البيت الأبيض عام 2021 وأحضرا معهما كلبَين من فصيلة "الراعي الألماني" هما "ميجور" و"تشامب"، وبعد نفوق الأخير تبنَيا "كوماندر".

إلا أن كلب البيت الأبيض أظهرَ ميلاً واضحاً إلى العضّ، وحصل الحادث الأخير من هذا النوع مساء الاثنين، عندما "تواجه أحد العناصر الأمنيين مع حيوان السيدة الأولى الأليف وتعرض للعضّ" من "كوماندر"، بحسب مسؤول التواصل في "الخدمة السرية" أنتوني غاغليلمي.

وأضاف أن "العنصر تلقى العلاج في مكان الحادث من قبل الطاقم الطبي".

وسبق لبايدن وزوجته أن أعلنا خلال الصيف أنهما سيرسلان كلبهما للخضوع لدورة ترويض بعدما أوردت وسائل الإعلام أخباراً عن عضات عدة، استدعت إحداها نقلت الضحية إلى المستشفى.

ووردت المعلومات في وثائق "الخدمة السرية" التي اطلعت عليها منظمة "جوديشال ووتش" المحافظة بعد تقديمها طلبات للوصول إلى المعلومات.

ووصفت إليزابيث ألكسندر التي تتولى منصب مديرة التواصل لدى السيّدة الأولى جيل بايدن في تصريح لوكالة فرانس بريس يأن البيت الأبيض قد يشكّل "بيئة فريدة وغالبا ما تثير توتر الحيوانات الأليفة التي تقتنيها العائلة".

وأكدت أن "عائلة الرئيس تواصل البحث عن طرق لمساعدة +كوماندر+ في التكيف مع بيئة البيت الأبيض التي لا يمكن التنبؤ بها في كثير من الأحيان"، مشيرة إلى "امتنانهما" الكبير لعناصر الأمن ولموظفي البيت الأبيض.

لعائلة بايدن كلب آخر من الفصيلة نفسها هو "ميجور"، وقد واجه بدوره صعوبات في التأقلم مع أجواء البيت الأبيض. وفي العام 2021 أعيد لفترة قصيرة إلى بيت العائلة في ديلاوير بعد حادثة عض واحدة على الأقل كما أخضع لتدريب إضافي. ولاحقا تقرر إبقاؤه لدى أصدقاء للعائلة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في لايف ستايل