: آخر تحديث
في أول تجربة لها في الإخراج السينمائي للأفلام الطويلة

الممثلة والمخرجة السعودية فاطمة البنوي تبدأ تصوير فيلم "بسمة"

28
27
24
مواضيع ذات صلة

إيلاف: تبدأ الممثلة والمخرجة السعودية فاطمة البنوي تصوير فيلم "بسمة" في أكتوبر المقبل بالمملكة العربية السعودية، وهو أولى تجاربها في الإخراج السينمائي للأفلام الطويلة.
كان الفيلم قد نال تمويلاً من صندوق أفلام البحر الأحمر، الذي تم الإعلان عنه ضمن فعاليات مهرجان فينيسيا السينمائي الدولي في دورة 2021. 
بالإضافة إلى كونها مخرجة ومؤلفة الفيلم، تقوم فاطمة البنوي بدور البطولة فيه، إذ تجسد شخصية بسمة التي يعاني والدها من مرض البارانويا أو جنون الارتياب، فتعود من الولايات المتحدة إلى المملكة العربية السعودية، لتحاول إنقاذ والدها من حالة عدم الاستقرار العقلي المتصاعدة التي يعاني منها، قبل أن تضطر إلى تركه مرة أخرى.
وفي تصريحاتها لمجلة Variety، تحدثت الفنانة السعودية عن الفيلم قائلة "أحب العمل على العلاقات الأسرية". وأضافت قائلة "عائلتي بأكملها إما علماء دين أو علماء نفس، لذلك هناك ملاحظة عميقة تنبثق من هذه التجربة". كما أشارت البنوي إلى أنها تعمدت تصوير المرض العقلي في سياق المنزل والعائلة بدلاً من مواقع التصوير المعتادة في المستشفيات والمؤسسات العقلية.

يذكر ان أحدث أعمال البنوي بطولة فيلم بعنوان "أبطال" أمام ياسر السقاف، الذي عُرض في مارس الماضي بجميع دور العرض السينمائية بالسعودية، بعد عرضه الأول بـ مهرجان البحر الأحمر في دورته الافتتاحية. والفيلم من إخراج وتأليف- الفائز بالعديد من الجوائز الدولية- الإسباني مانويل كالفو، وشارك في التأليف المرشح للأوسكار خافيير فيسر، والقصة الأصلية مقتبسة من مسرحية للكاتب الإسباني الشهير ديفيد ماركيز، وقُدمت في فيلم إسباني ناجح بعنوان Campeones، ثم طورها المؤلفان السعوديان مرام طيبة ووائل السعيد في سيناريو يناسب المشاهد العربي. واستلهما فيه القصّة الحقيقية لأعضاء فريق كرة القدم السعودي لذوي الهمم الذي استطاع أن يحصد أربع بطولات دولية.

سبقه دورها المميز في مسلسل الإثارة والتشويق المصري "60 دقيقة"، وهو أحد الأعمال الأصلية لمنصة شاهد، محققاً أعلى نسبة مشاهدة في مصر، وقدمت فيه فاطمة دور امرأة تعاني من اكتئاب ما بعد الولادة فيتلاعب بضعفها طبيبها النفسي. 

وتنتظر البنوي انطلاق فيلم "سكة طويلة" في دور العرض، وهو من إنتاج MBC Studios، وإيمج نيشن، بعد أن عُرض في مهرجان البحر الأحمر السينمائي الدولي بدورته الافتتاحية، وضمن برنامج ليالي السينما السعودية الذي أقامه مهرجان البحر الأحمر في مركز الملك عبد العزيز الثقافي العالمي (إثراء) بمدينة الظهران في مارس الماضي.

وكمخرجة شاركت في إخراج فيلم بلوغ، الذي يضم خمسة أفلام قصيرة لخمس مخرجات سعوديات من بينهن البنوي بفيلمها القصير "حتى نرى النور"، وفيلم بلوغ من إنتاج مؤسسة مهرجان البحر الأحمر وسينيبويتيك للإنتاج، وقد استضاف المهرجان عرض الفيلم في دورته الافتتاحية 2021، كما عُرض قبلها في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ43.

وكانت مجلة تايم الأمريكية قد اختارت فاطمة البنوي ضمن قادة الجيل الجديد في 2018 عن مؤسستها "مشروع القصة الأخرى"، كما حظت بإشادة دولية عن بطولتها لفيلم بركة يقابل بركة الذي شارك في مهرجان برلين السينمائي، وكان ممثلاً للسعودية في جائزة أوسكار أفضل فيلم بلغة أجنبية.
وفي الدراما التلفزيونية، شاركت الممثلة الشابة في بطولة مسلسلي الدراما الاجتماعية "بشر" و"أم القلايد" اللذين حققا نجاحاً في دول مجلس التعاون الخليجي، ومسلسل التشويق "الشك" الذي شاركت أيضاً في تأليفه وإخراجه وعُرض على منصة شاهد، و"ما وراء الطبيعة"، أول عمل مصري ضمن أعمال نتفلكس الأصلية.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه