: آخر تحديث
عقب ستة أيام من إصابته بأزمة قلبية

إريكسن يغادر المستشفى بعد جراحة ناجحة

3
6
6

كوبنهاغن: أعلن الاتحاد الدنماركي لكرة القدم أن لاعبه الدولي كريستيان إريكسن غادر مستشفى كوبنهاغن الجمعة بعد "جراحة ناجحة" عقب ستة أيام من إصابته بأزمة قلبية خلال المباراة أمام فنلندا في كأس أوروبا.

قال لاعب إنتر الإيطالي الذي تمكن أيضاً من زيارة زملائه في معسكرهم التدريبي شمال العاصمة الدنماركية في بيان إن "العملية سارت بشكل جيد وأنا بحالة جيدة نظراً للظروف".

وتوجه إريكسن الذي سينضم إلى عائلته بالشكر "للرسائل التي لا تعد ولا تحصى، لقد كان أمراً رائعاً أن أعيشها وأشعر بها".

وأعلن أطباء إريكسن الخميس أنه سيتم تثبيت جهاز تنظيم دقات القلب داخل جسم صانع ألعاب المنتخب الدنماركي البالغ 29 عاماً، يرسل نبضات كهربائية عندما يكون معدّل ضربات القلب بطيئاً جداً، وذلك لتجنب السكتة القلبية. بالإضافة إلى هذه الوظيفة، يمكنه أيضاً معالجة دقات القلب السريعة جداً.

وسقط إريكسن فجأة على الأرض عندما كان يستقبل الكرة من رمية تماس قريبة قبل انتصاف المباراة ضد فنلندا في كوبنهاغن وعيناه واسعتان. وشكل زملاؤه دائرة حوله وبدا بعضهم وهو يبكي.

ويعد نحو 15 دقيقة من سقوطه، عندما كانت النتيجة تشير إلى تعادل سلبي، تم اخراج اللاعب على حمالة في مشاهد صادمة، رفقة جهاز طبي ولاعبي المنتخب الدنمارك الذين بدا عليهم التأثر بشكل كبير.

وتوقفت المباراة حوالي ساعة ونصف الساعة قبل ان تستكمل وتنتهي بفوز مفاجىء لفنلندا 1-صفر، والاخيرة كانت تخوض اول بطولة كبيرة لها في تاريخها.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة