: آخر تحديث

بطولة إيطاليا: إنتر للإقتراب أكثر من اللقب وخوف على ميلان

7
7
6
مواضيع ذات صلة

روما : يأمل إنتر المتصدر أن يعود إلى سكة الإنتصارات بعد سقوطه في فخ التعادل في المرحلتين السابقتين، وذلك عندما يستضيف فيرونا الأحد من أجل أن يخطو خطوة إضافية نحو الفوز بلقبه الأوّل منذ عام 2010، ضمن منافسات المرحلة 33 من الدوري الإيطالي لكرة القدم.

أهدر "نيراتسوري" أربع نقاط من أصل 6 ممكنة أمام نابولي وسبيتسيا بتعادله بالنتيجة ذاتها 1 1 في المرحلتين 31 و32، بعد سلسلة من 11 فوزاً توالياً بدأها في المرحلة 20 أمام بينيفينتو برباعية نظيفة وختمها أمام كالياري 1 صفر في المرحلة 30. 

سمحت هذه الإنتصارات لإنتر بالتثبت بصدارة الـ "سيري أ" مع 76 نقطة من 32 مباراة، متقدماً بفارق 10 نقاط عن "جاره" ميلان في سعيه لإحراز اللقب للمرة 19 في تاريخه. 

ولم يُعر إنتر أهمية كبيرة لتعادليه الأخيرين حيث قال مدربه أنتونيو كونتي بعد التعادل أمام نابولي الذي أنهى سلسلة انتصارات فريقه "هذا الفريق يعرف ماذا يريد ولا يتوه أبداً... لقد نضج اللاعبون".

حينها تخلف إنتر بالنتيجة للمرة الأولى في إحدى مباريات الدوري منذ 1239 دقيقة، وتحديداً منذ 10 كانون الثاني/يناير في لقاء التعادل على أرض روما 2 2 في المرحلة 17، حين كان رجال المدرب كونتي يتأخرون بفارق 3 نقاط عن ميلان المتصدر.

وسقط إنتر في فخ التعادل على أرض سبيتسيا بسبب خطأ من حارس مرماه السلوفيني سمير هندانوفيتش بعد 12 دقيقة على صافرة البداية من التسديدة اليتيمة لاصحاب الارض طوال 90 دقيقة، قبل أن ينجح الكرواتي ايفان بيريشيتش في إدراك التعادل لانتر (39).

كما ساهمت قلة نجاعة مهاجمي إنتر في الخروج بنقطة، حيث أهدروا ما لا يقل عن أربع فرص محققة في الشوط الثاني، فيما ألغى الحكم هدفين بداعي التسلل في الدقائق الخمس الأخيرة.

شكوك حول ميلان

وبخلاف حالة اليقين التي يعيشها إنتر، يساور الخوف القطب الثاني لمدينة ميلانو، حيث كرر ميلان السقطات على أرضه في هذا الموسم، إذ لم يتمكن من حصد سوى 11 نقطة من أصل 30 ممكنة في مبارياته العشر الأخيرة.

لقد شاهد ميلان حصاده من النقاط الذي جمعه في مرحلة الذهاب شبه المثالية "يذوب"، حيث بات "روسونيري" مهدداً بالخروج من المراكز الأربعة الأوائل وبالتالي عدم التأهل إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا في الموسم المقبل.

ويخوض ميلان رحلة محفوفة بالمخاطر إلى الملعب "الأولمبي" في العاصمة روما لمواجهة لاتسيو السادس (58 نقطة) في ختام منافسات المرحلة الإثنين، على وقع غياب مهاجمه المخضرم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش  بسبب الاصابة، بعد ثلاثة أيام من إعلان الأخير تجديد عقده مع فريقه الحالي حتى عام 2022.

وغاب "إبرا" (39 عاماً) عن اللقاء الذي خسره ميلان أمام ساسوولو 1 2 الأربعاء.

يوفنتوس للثأر من "لا فيولا"

ويستضيف يوفنتوس الثالث فيورنتينا الذي يصارع للبقاء في الأولى الأحد، في مباراة ثأرية لفريق "السيدة العجوز" الذي كان سقط على أرضه في تورينو بثلاثية نظيفة أمام نادي "لا فيولا" في المرحلة 14.

واستفاد "يوفي" من فوزه على بارما 3 1 وتعثّر ميلان أمام ساسوولو في المرحلة السابقة، لتقليص الفارق بينهما إلى نقطة يتيمة وتشديد الخناق عليه في سعيه لحجز مقعده إلى دوري الأبطال في الموسم المقبل.

وتلقى نادي مدينة تورينو صفعة هذا الاسبوع بعد فشل مشروع رئيسه أندريا أنييلي بإطلاق الدوري السوبر الاوروبي وتخليه عن رئاسة رابطة الأندية الأوروبية ليخلفه رئيس باريس سان جرمان القطري ناصر الخليفي.

وكان السلوفيني ألكسندر تشيفيرين رئيس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (ويفا) عبّر عن شعوره بخيانة كبيرة مما فعله أنييلي، بعدما ارتبط معه بعلاقة صداقة لدرجة طلب فيها أن يكون عرّاب إحدى ابنتيه.

قال عن الإيطالي إنه "أكبر خيبة"، "لم أرَ في حياتي شخصاً يكذب كثيراً وبهذا الإصرار". برغم وصفه سابقاً بـ"البارد، الواقعي، العنيد لكن المنفتح للمناقشة"، ردّ بشكل منظّم.

وتستعر المعركة في القاع، بعدما أنعش كالياري الثامن عشر والمهدد بالهبوط إلى الثانية آماله بالبقاء في النخبة بعد فوزه على أودينيزي 1 صفر الأربعاء، ولم يعد يتأخر سوى بفارق ثلاث نقاط عن بينيفينتو (17) الذي يستضيف أودينيزي الاحد، وتورينو (16) الذي يستقبل في ختام المرحلة الإثنين نابولي الخامس والذي دخل على خط المنافسة على مقعد في دوري الأبطال بحسمه موقعته المثيرة امام ضيفه لاتسيو 5 2 الخميس. 

وتفتتح المرحلة السبت بلقاء جنوى الرابع عشر مع ضيفه سبيتسيا الخامس عشر في مباراة مهمة لتقرير مصير البقاء والابتعاد أكثر عن شبح الهبوط في مباراة أقل ما يقال عنها إنها "مباراة الست نقاط".

ويلعب في اليوم ذاته ساسوولو مع سمبدوريا.

ويلتقي الأحد كالياري مع روما، ويستضيف اتالانتا الرابع (65) منافسه بولونيا. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة