: آخر تحديث

أمير ماليزي يثير التكهنات بشأن رغبته بشراء نادي فالنسيا

4
3
3
مواضيع ذات صلة

سنغافورة : أثار أمير ماليزي التكهنات بشأن رغبته بشراء نادي فالنسيا الإسباني لكرة القدم، بعد أن تحدث عن طموحاته في العلن.

 وقال تونكو إسماعيل سلطان إبراهيم، ولي عهد ولاية جوهور الغنية بالنفط، إن فالنسيا بحاجة إلى شخص "متعطش للنجاح"، مضيفًا أنه كان مدفوعًا بـ"صناعة التاريخ". 

ويملك فالنسيا حاليًا رجل الاعمال الملياردير بيتر ليم من سنغافورة، الجزيرة المجاورة لولاية الأمير الجنوبية عبر مضيق جوهور. 

وقال تونكو اسماعيل (36 عامًا) عبر خاصية القصص عبر حسابه على انستاغرام "أنا لست رجل أعمال. أنا أمير". 

وتابع "أنا لست شخصًا سأغير شعار ناديكم أو تقاليده. ما الذي يريده فالنسيا؟ أنتم بحاجة إلى شخص يعرف كرة القدم، متعطش للنجاح، شغوف ويفهم مدى أهمية فالنسيا كنادٍ". 

ويملك تونكو إسماعيل نادي جوهور دار التعظيم الماليزي الذي أحرز الموسم الماضي اللقب السابع له على التوالي في الدوري المحلي وافتتح ملعب السلطان إبراهيم الذي يتسع لـ40 ألف متفرج. 

اشترت شركة "ميريتون هولدنغز" التي يملكها ليم نادي فالنسيا مقابل 420 مليون يورو في العام 2014، بما فيها 200 مليون يورو لتسديد ديون النادي. 

إلا أن علاقة الإدارة مع الجماهير تراجعت بعد سوء النتائج على ارض الملعب ما ترك الباب مفتوحًا امام تغييرات خلف الكواليس.

فالنسيا الذي حقق لقب الليغا مرتين في مطلع الالفية الثالثة وتحديدًا عامي 2002 و2004، ولقب كأس الاتحاد الاوروبي (يوروبا ليغ حاليًا) عام 2004، إضافة الى بلوغه نهائي دوري ابطال أوروبا عامي 2000 و2001، يقبع حاليًا في المركز الرابع عشر في الدوري الاسباني على بعد خمس نقاط فقط من منطقة الهبوط. 

وقُدرت قيمة النادي بـ 408 ملايين يورو في تقرير صادر عن شركة التدقيق والاستشارات الهولندية "كاي بي أم جي" العام الماضي. 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة