: آخر تحديث
في افتتاح المرحلة الثامنة من الدوري الألماني لكرة القدم

بريمن يتجنب الخسارة الـ23 تواليا أمام بايرن المتصدر

2
2
1
مواضيع ذات صلة

برلين: تجنب فيردر بريمن الخسارة الـ23 تواليا أمام بايرن ميونيخ في مختلف المسابقات، عندما أرغمه على التعادل 1-1 في عقر داره، السبت في افتتاح المرحلة الثامنة من الدوري الألماني لكرة القدم.

وأحبط بريمن محاولات بايرن، حامل اللقب 30 مرة وفي آخر ثمانية مواسم، في مواصلة انتصاراته ورفعها إلى ستة توالياً في صدارة الدوري.

وكان بايرن قد فاز بالمباريات الـ22 الاخيرة التي جمعته مع بريمن، فيما نجح الاخير بخطف نقطة من البافاري آخر مرة خلال تعادل سلبي في العام 2010.

وكانت صدارة بايرن (19 نقطة) أمام تهديد لايبزيغ الذي أضاع الفرصة بتعادله 1-1 مع أينتراخت فرانكفورت. 

فيما يزور بوروسيا دورتموند (15) الذي يسعى للعودة الى السكة الصحيحة بعد خسارته الـ"كلاسيكر" قبل النافذة الدولية، هرتا برلين في وقت لاحق أيضا السبت.

وهذه المرة الاولى يهدر بايرن النقاط في البوندسليغا، منذ سقوطه في المرحلة الثانية أمام هوفنهايم (1-4). في المقابل، لم يخسر بريمن منذ المرحلة الافتتاحية امام هرتا برلين، لكن كثرة تعادلاته (5) حرمته الارتقاء الى منطقة الصدارة.

وقال الحارس الدولي مانويل نوير "حاولنا كثيرًا، ولكن على عكس ما فعلناه في المباريات الاخيرة، خلقنا عددًا قليلًا جدًا من الفرص".

وشكلت المباراة امتحانًا لبايرن الذي يستضيف سالزبورغ النمسوي الاربعاء في الجولة الرابعة من دوري الابطال الذي يحمل لقبه ويتصدر مجموعته راهنا بتسع نقاط كاملة.

وفي غياب يوشوا كيميتش المصاب، دفع المدرب هانزي فليك الذي قاد فريقه للمرة الخمسين حقق فيها 45 فوزاً، بالاسباني المخضرم خافي مارتينيس. فيما لعب قلب الدفاع جيروم بواتنغ أساسيا بدلا من نيكلاس زوله، بعد إبلاغ الاول عدم تجديد عقده الصيف المقبل.

كما زج فليك الذي قاد بايرن الى ثلاثية تاريخية الموسم الماضي في الدوري والكأس المحليين ودوري ابطال اوروبا بعد حلوله بدلا من الكرواتي المقال من منصبه نيكو كوفاتش، بلاعب الوسط الانكليزي اليافع جمال موسيالا (17 عاما) للمرة الاولى كلاعب أساسي.

وكان بريمن خطراً في المرتدات في الشوط الاول، فيما افتقد بايرن لنجاعة هجومية والقت اصابات مدافعيه بظلالها، في ظل درجة حرارة متدنية (3 مئوية) على ملعب "أليانز أرينا" الخالي من الجماهير بسبب بروتوكول فيروس "كوفيد-19".

 

- مرتدات بريمن ونجاعة مفقودة لبايرن -

وقبل خمس ثوان على الاستراحة، صدم بريمن المضيف بهجمة على الجهة اليمنى حيث تلاعب الاميركي جوش سارجنت بمارتينيس، ثم لعب الى مكسيميليان إيغيشتاين سددها يسارية ارضية من داخل المنطقة إلى يمين نوير الذي تألق وانقذ فريقه من عدة اهداف (45).

وبقي دفاع بايرن مترددا مطلع الشوط الثاني، وكاد الكوسوفي ميلوت راشيتسا يضاعف النتيجة لولا تدخل بواتنغ (47).

وبدأ البافاري يقترب من الشباك اثر تسديدة لولبية جميلة للبرازيلي دوغلاس كوستا من خارج المنطقة هبطت على عارضة الحارس التشيكي ييري بافلينكا (53)، ثم سدد الفرنسي كينغسلي كومان في جسم الحارس من مسافة قريبة (53).

وبرأسية من زاوية ضيقة لكومان مستفيدا من عرضية بعيدة لليون غوريتسكا، عادل بايرن معيدا المواجهة الى نقطة البداية (62).

بعد الهدف فورا، دفع فليك بالثلاثي لوروا سانيه وسيرج غنابري والكاميروني اريك مكسيم تشوبو-موتينغ بدلا من كوستا وموسيالا وكومان، فحاصر منطقة بريمن بغارات على الجهتين.

أهدر تشوبو موتينغ فرصة سانحة على باب المرمى (84)، رد عليها سارجنت بمرتدة سريعة خطيرة، لكن تسديدته وقف لها نوير بالمرصاد وابعدها مجنبا فريقة خسارة مفاجئة (87).

وبقي الهداف البولندي وافضل لاعب في اوروبا الموسم الماضي روبرت ليفاندفوسكي صائما وتجمد رصيده عند 19 هدفا في شباك بريمن الذي خطف نقطة التعادل.

- لايبزيغ يفرط بفرصة اللحاق ببايرن-

وفشل لايبزيغ في اغتنام فرصة اللحاق ببايرن في الصدارة، وتلقى هدفاً من لاعب أينتراخت المغربي أيمن برقوق في الدقيقة (43) بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء في وسط المرمى.

وأدرك لايبزيغ التعادل في الشوط الثاني عبر هدف للدنماركي يوسف بولسن (57).

وليست هذه النتيجة في صالح لايبزيغ الذي تراجع إلى المركز الثالث بـ17 نقطة، إذ تنتظره مباراة قوية الثلاثاء مع مضيفه باريس سان جرمان الفرنسي في دوري أبطال أوروبا الثلاثاء حيث سيحاول أن يكرر التفوق عليه بعد فوزه 2-1 في الجولة الثالثة.

 -هدف كوميدي لهراديتسكي -

وكاد هدف كوميدي من الحارس الفنلندي لوكاس هراديتسكي يحرم باير ليفركوزن الفوز على مضيفه ارمينيا بيليفيلد (2-1) والارتقاء موقتا الى الوصافة (18) محققا انتصاره الخامس تواليا.

وبعد افتتاح الجامايكي ليون بايلي التسجيل لليفركوزن بتسديدة قوية من حافة المنطقة الصغرى (27)، ارتكب هراديتسكي خطأ فادحا، عندما سدد الكرة بشباكه وهو يحاول تشتيتها في موقف مريح (47). انقذه زميله النمسوي ألكسندر دراغوفيتش، بتسجيل هدف الفوز في الدقائق الاخيرة (88).

وقلب هوفنهايم تأخره 1-2 أمام ضيفه شتوتغارت إلى تقدم 3-2، قبل ان يتلقى هدف التعادل في الدقيقة الرابعة من الوقت البدل عن ضائع في مباراة غنية بالاهداف (3-3).

سجل لهوفنهايم النمسوي كريستوف باومغارتنر (16) والانكليزي راين سيسينيون (48) والكرواتي أندري كراماريتش (71 من ركلة جزاء)، ولشتوتغارت الارجنتيني نيكولاس غونساليس (18) والكونغولي سيلاس وامانغيتوكا (27) ومارك أوليفر كيمبف (90+4).

وتابع شالكه العريق وحامل اللقب سبع مرات بدايته المأسوية، فعجز عن تحقيق الفوز للمرة الثامنة بسقوطه على أرضه امام فولفسبورغ الذي لم يخسر هذا الموسم، بهدفين نظيفين. سجل للفائز يحتل المركز الخامس في ظل تعادلاته الكثيرة (5) الهولندي فوت فيغهورست (3) والنمسوي كسافر شلاغر (24).

وبرغم اكماله آخر نصف ساعة بعشرة لاعبين بعد طرد لاعبه رافايل فرامبرغر، عادل اوغسبورغ مضيفه بوروسيا مونشنغلادباخ المشارك في دوري أبطال اوروبا 1-1. بعد افتتاح فلوريان نويهاوس التسجيل للمضيف (5)، عادل المخضرم دانيال كاليجيوري قبل دقيقتين على نهاية الوقت (88).

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة