: آخر تحديث
يوفنتوس يغرد خارج السرب وتوتنهام يحافظ على أمله

برشلونة يواصل نزيف النقاط وسيتي يتصدر بسداسية ضد تشلسي

11
13
10

أنعش برشلونة آمال غريمه ريال مدريد في منافسته على اللقب بسقوطه في فخ التعادل السلبي أمام أتلتيك بلباو، وسحق مانشستر سيتي بسداسية نظيفة ضيفه تشلسي، في حين غرد يوفنتوس خارج السرب بفوزه الصريح على ساسوولو.

واصل برشلونة المتصدر وحامل اللقب نزيف النقاط وأنعش آمال غريمه التقليدي ريال مدريد في منافسته على لقب الموسم الحالي بسقوطه في فخ التعادل أمام مضيفه أتلتيك بلباو صفر-صفر الأحد في المرحلة الثالثة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم.

وهي المباراة الثانية تواليا يسقط فيها برشلونة في فخ التعادل بعد الأولى أمام ضيفه فالنسيا 2-2 السبت الماضي، لتشتعل المنافسة على اللقب مجددا بعدما تقلص الفارق من 10 إلى 6 نقاط بينه وبين ريال الذي عاد بفوز ثمين من أرض جاره أتلتيكو مدريد 3-1 السبت.

وقدم برشلونة الذي أرغم على التعادل للمباراة الثالثة تواليا في مختلف المسابقات (تعادل مع ريال مدريد 1-1 في كامب نو في ذهاب نصف النهائي) عرضا مخيبا أمام أتلتيك بلباو وأفلت من الخسارة لولا تألق حارس مرماه الدولي الألماني مارك-أندريه تير شتيغن الذي تصدى لأكثر من فرصة على مدار الشوطين.

ولم ينفع الفريق الكاتالوني خوض نجمه الأرجنتيني للمباراة أساسيا من البداية بعدما لعب احتياطيا ضد ريال مدريد الأربعاء في مسابقة الكأس، فلم يشكل أي خطورة على مرمى ياغو هيريرين حتى أنه لم يركض كالمعتاد وبدا افتقاده إلى المدافع جوردي ألبا الموقوف.

وتابع البرازيلي فيليبي كوتينيو بدوره عروضه المخيبة، ولم يقدم بديله الفرنسي عثمان ديمبيلي الإضافة المأمولة بعد دخوله في الدقيقة 75.

وكان أتلتيك بلباو الطرف الأفضل في بداية المباراة وكاد يفتتح التسجيل مبكرا بتسديدة قوية للمدافع ميكل بالنثياغا من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيسر (11).

وانقذ تير شتيغن مرماه من هدف محقق بابعاده كرة قوية لميكل سوسايتنا من خارج المنطقة الى ركنية (17)، وأخرى أكروباتية لراوول غارسيا من مسافة قريبة على دفعتين (24).

وكان أول تهديد للفريق الكاتالوني عندما سدد ميسي كرة قوية بيسراه من خارج المنطقة ابعدها الحارس هيريرين الى ركنية (37).

وأهدر راوول غارسيا فرصة ذهبية لافتتاح التسجيل عندما تهيأت امامه كرة أمام المرمى فسددها قوية بجوار القائم الأيمن (40).

وضغط برشلونة نسبيا مطلع الشوط الثاني لكن دون خطورة، وكاد البديل ميكل سان خوسيه يفعلها من تسديدة قوية من خارج المنطقة مرت بجوار القائم الأيمن لتير شتيغن (62).

وتابع الحارس الألماني تألقه وتصدى لتسديدة قوية لوليامس من مسافة قريبة (81)، ثم تصدى لتسديدة قوية للاعب ذاته من داخل المنطقة (86).

- هاتريك النصيري -

قاد "هاتريك" المهاجم الدولي المغربي يوسف النصيري فريقه ليغانيس لمواصلة صحوته بالفوز الكبير على ضيفه ريال بيتيس 3-صفر.

وسجل النصيري الأهداف الثلاثة في الدقائق 22 و36 و66، وبات أول لاعب في تاريخ النادي يسجل "هاتريك"، بحسب شبكة "أوبتا" للإحصاءات.

وافتتح النصيري التسجيل بتسديدة بيمناه إثر تمريرة من الأرجنتيني جوناثان سيلفا، وأضاف الثاني بطريقة مماثلة إثر تمريرة من أوسكار رودريغيز، واختتم المهرجان بتسديدة بيسراه من خارج المنطقة إثر تمريرة من الدنماركي مارتن برايثوايت.

ورفع النصيري رصيده إلى ثمانية أهداف في الدوري في موسمه الأول مع ليغانيس بعدما انضم إلى صفوفه في صيف 2018 قادما من ملقة، علما أنه سجل له ثنائية في مرمى رايو فايكانو (2-2) في ذهاب دور الـ32 لمسابقة الكأس في 30 تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

وهو الفوز الثاني تواليا لليغانيس بعد خسارة واحدة وتعادل، والسابع هذا الموسم، فرفع رصيده إلى 29 نقطة وصعد إلى المركز الحادي عشر مؤقتا بفارق نقطتين أمام ليفانتي الذي يحل ضيفا على ديبورتيفو ألافيس الإثنين في ختام المرحلة.

في المقابل، مني ريال بيتيس بخسارته التاسعة هذا الموسم فتجمد رصيده عند 32 نقطة في المركز السادس بفارق الأهداف أمام ديبورتيفو ألافيس.

وفشل كل من فالنسيا وريال سوسييداد في استغلال خسارة ريال بيتيس للانقضاض على المركز السادس بتعادلهما سلبا على ملعب "ميستايا" في فالنسيا.

ورفع كلا الفريقين رصيده إلى 31 نقطة في المركز الثامن.

وأفلت إشبيلية من الخسارة أمام ضيفه إيبار وخرج متعادلا 2-2.

وفرط إيبار في فوز في المتناول بعدما تقدم بهدفين نظيفين حتى الدقيقة 88 قبل أن ينجح إشبيلية الذي تلقى ضربة موجعة بطرد صانع ألعابه الأرجنتيني إيفر نانيغا في الدقيقة 84 لتلقيه الانذار الثاني، في تدارك الموقف بهدفين في 4 دقائق.

وتقدم إيبار بهدفين نظيفين لفابيان أوريانا (22) والبرازيلي شارل دياز (63)، وقلص الدولي الفرنسي وسام بن يدر الفارق (88)، قبل أن يدرك بابلو سارابيا التعادل (90+2).

وعزز إشبيلية موقعه في المركز الرابع برصيد 37 نقطة مقابل 30 نقطة لإيبار العاشر.

ملخص مباراة برشلونة وأتلتيك بيلباو:

ملخص مباراة فالنسيا وريال سوسييداد:     

ملخص مباراة إشبيلية وإيبار:

ملخص مباراة ليغانيس وريال بيتيس:

زلزال سيتي يضرب تشلسي وتوتنهام يبقى على مقربة من المتصدرين

سحق مانشستر سيتي بسداسية نظيفة بينها ثلاثية "هاتريك" لهدافه الأرجنتيني سيرخيو أغويرو، ضيفه تشلسي في المرحلة السادسة والعشرين من الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم الأحد، ليستعيد صدارة الترتيب بفارق الأهداف عن ليفربول، علما بأن الأخير خاض مباراة أقل.

وثأر سيتي لخسارته ذهابا صفر-2 أمام تشلسي على ملعب الأخير "ستامفورد بريدج" عندما التقيا في الثامن من كانون الأول/ديسمبر الماضي، وألحق به خسارة مذلة بسداسية نظيفة (الشوط الأول 4-صفر).

-زلزال-

وتعتبر الهزيمة المذلة لتشلسي بمثابة الزلزال الذي قد يكون له مرتدات عنيفة قد تطال مدربه الايطالي ماوريتسيو ساري علما بأن أنصار الفريق طالبوا باقالته خلال شوطي المباراة لا سيما بأن الخسارة أتت بعد أقل من أسبوعين على خسارة ثقيلة أيضا أمام بورنموث برباعية نظيفة.

وأدت هذه الخسارة الى تراجع تشلسي الى المركز السادس بفارق الأهداف عن أرسنال الخامس وكلاهما يتخلف بنقطة واحدة عن مانشستر يونايتد الرابع.

وحقق فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا ثالث فوز تواليا له بعد سقوطه المفاجئ أمام نيوكاسل 1-2 في 29 كانون الثاني/يناير الماضي.

-أسبوع مدهش-

وأشاد غوارديولا بأداء لاعبيه على مدى الأيام السبعة الاخيرة التي شهدت فوز فريقه أيضا على أرسنال 3-1 الأحد الماضي وعلى ايفرتون 2-صفر الأربعاء. وقال في هذا الصدد "أسبوع مدهش، مباراة مدهشة. اللاعبون كانوا رائعين".

وأضاف "كنا محظوظين في التسجيل من الفرص الأربع الأولى التي سنحت لنا. لكن بعد ان تقدمنا 3-صفر كانوا أفضل منا ثم عندما اصبحت النتيجة 5-صفر لم يكن الأمر سهلا بالنسبة إليهم".

ونوه المدرب الاسباني بهدافه أغويرو بالقول "لقد قلت أكثر من مرة أن أغويرو يسجل الكثير من الاهداف في كل موسم. أنا أقدر كثيرا هذا النوع من اللاعبين الذين يحافظون على استقرار في المستوى".

وقدم سيتي الأحد، أداء هجوميا ساحقا كان أغويرو عنوانه الأبرز بتسجيله في الدقائق (13، 19، و56 من ركلة جزاء)، بينما أضاف رحيم ستيرلينغ هدفين (4 و80) والألماني إيلكاي غوندوغان هدفا (25).

وتساوى أغويرو في صدارة ترتيب الهدافين مع نجم ليفربول المصري محمد صلاح، برصيد 17 هدفا هذا الموسم. كما عادل الدولي الأرجنتيني الرقم القياسي لعدد الـ "هاتريك" في الدوري الإنكليزي الممتاز مع 11، والذي كان يحمله النجم السابق لنيوكاسل يونايتد ألن شيرر.

وهو الـ "هاتريك" الثاني في غضون أسبوع لأغويرو بعد ثلاثيته في مرمى أرسنال الأحد الماضي (3-1). وبات اللاعب الأرجنتيني أفضل هداف لمانشستر سيتي في الدوري الإنكليزي، رافعا رصيده الى 160 هدفا، متخطيا لاعبين سجلا 158 هما إريك بوك وتومي جونسون.

وأتى الهدف الأول لسيتي عندما باغت صانع الألعاب البلجيكي كيفن كي بروين الذي شارك أساسيا بدلا من الإسباني دافيد سيلفا، دفاع تشلسي بتمريرة ماكرة باتجاه البرتغالي برناردو سيلفا على الجهة اليمنى، فمررها عرضية داخل المنطقة لتصطدم بالمدافع البرازيلي دافيد لويز وتتهيأ أمام ستيرلينغ الذي سددها قوية في أعلى الشباك (4).

- هداف تاريخي -

وأضاع أغويرو فرصة سهلة من مسافة قريبة والمرمى مشرع أمامه بعد مجهود فردي رائع لبرناردو سيلفا الذي تلاعب بدفاع تشلسي ومرر كرة رائعة نحو الأرجنتيني المتربص دون رقابة قرب القائم، الا أنه أضاع الكرة بشكل مفاجئ (8).

لكن أغويرو سرعان ما عوض بهدف رائع عندما وصلته الكرة على مشارف المنطقة فأطلقها لولبية بعيدا عن متناول الحارس الإسباني كيبا أريسابالاغا (13)، قبل دقائق من إضافته الهدف الثاني الشخصي والثالث للفريق عندما استغل كرة معادة بالخطأ برأس روس باركلي من مشارف المنطقة، فانسل خلف المدافعين وحولها بقدمه داخل الشباك (19).

وسارع سيتي الى جعل النتيجة بعيدا من أي عودة منطقية، بهدف رابع من خلال تسديدة زاحفة لغوندوغان على يسار الحارس الإسباني الشاب (25).

ولاحت لتشلسي فرصة نادرة لتقليص الفارق عندما غمز الأرجنتيني غونزالو هيغواين الكرة بكعبه باتجاه الاسباني بدرو المتقدم من الخلف، لكن حارس سيتي البرازيلي إيدرسون لاقاه في الوقت المناسب وأبعد الخطر (28).

أما أخطر فرص الفريق اللندني فكانت في الدقيقة 38 عندما سدد هيغواين كرة "على الطاير" من خارج المنطقة، لكن إيدرسون أبعدها ببراعة لركنية. 

وفي الشوط الثاني، تصدت العارضة لرأسية من أغويرو بعد كرة عرضية من دي بروين (51)، قبل أن يحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح سيتي اثر عرقلة الاسباني سيزار أسبيليكويتا لستيرلينغ داخل المنطقة، انبرى لها أغويرو وسجل منها هدفه الثالث في المباراة (55).

وبعد ثلاثيته، خرج أغويرو على وقع التصفيق الحاد في أرض الملعب، ودخل بدلا منه البرازيلي غابريال جيزوس.

ولم يكتف سيتي بالأهداف الخمسة، إذ كاد دي بروين يسجل الهدف السادس من ركلة حرة مباشرة لكن كيبا أبعدها (58)، قبل أن يختتم ستيرلينغ مهرجان الأهداف عندما تلقى كرة عرضية من دافيد سيلفا، وتابعها من مسافة قريبة داخل الشباك (80).

ويلتقي الفريقان في نهائي كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة في 24 شباط/فبراير على ملعب ويمبلي اللندني، علما بأن الفريق الشمالي توج باللقب الموسم الماضي على حساب فريق آخر من العاصمة هو أرسنال.

-توتنهام يحافظ على امله-

وعزز توتنهام هوتسبر مركزه الثالث في ترتيب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم، بفوزه على ضيفه ليستر سيتي 3-1، في مباراة كان لحارس مرماه الدولي الفرنسي هوغو لوريس دور حاسم في نتيجتها.

وتمكن لوريس، قائد المنتخب الفرنسي المتوج بلقب كأس العالم 2018 في روسيا، من الدفاع عن شباكه في مواجهة محاولات متكررة من ليستر، أبرزها ركلة جزاء في الشوط الثاني للمهاجم جيمي فاردي.

وأكمل الكولومبي دافينسون سانشيز والدنماركي كريستيان إريكسن والكوري الجنوبي سون هيونغ-مين، مهام لوريس، بتسجيل الأهداف الثلاثة في الدقائق 33 و63 و90+1 تواليا، بينما سجل فاردي لليستر (76).

ورفع توتنهام بفوزه الرابع تواليا والخامس في آخر ست مباريات، رصيده في المركز الثالث الى 60 نقطة، وحافظ على موقعه كمنافس محتمل على اللقب خلف مانشستر سيتي وليفربول (كلاهما 65 نقطة).

ملخص مباراة مانشستر سيتي وتشيلسي:

ملخص مباراة توتنهام وليستر سيتي:

يوفنتوس يغرد خارج السرب وميلان يستعيد المركز الرابع

غرد يوفنتوس خارج السرب بفوزه الصريح على مضيفه ساسوولو 3-صفر مستغلا في الوقت ذاته تعادل منافسه المباشر نابولي مع فيورنتينا سلبا ليبتعد عنه بفارق 11 نقطة في المرحلة الثالثة والعشرين من بطولة إيطاليا لكرة القدم.  

في المقابل، استعاد ميلان المركز الرابع بفوز صريح على كالياري الجريح بثلاثية نظيفة.

وخاض فريق السيدة العجوز المباراة على وقع نتيجتين مخيبتين في الآونة الاخيرة بعد فقدانه لقبه بطلا لكأس إيطاليا بخسارته أمام أتالانتا بثلاثية نظيفة، قبل ان يسقط في فخ التعادل على أرضه أمام بارما 3-3 في الدوري بعدما كان متقدما 2-صفر و3-1.

واستمر غياب قطبي دفاع يوفنتوس جورجيو كييليني وليوناردو بونوتشي بداعي الاصابة فحل بدلا منهما دانييلي روغاني والأوروغوياني مارتن كاسيريس.

بدأ ساسوولو المباراة بشكل جيد وسنحت له فرصتان لم يحسن استغلالها، قبل ان يدخل يوفنتوس أجواء المباراة تدريجيا وسدد البرتغالي كريستيانو رونالدو كرة مباغتة تصدى لها حارس ساسوولو أندريا كونسيليي دون ان يلتقطها ليتابعها الألماني المخضرم سامي خضيرة في الشباك (23). والهدف هو الثاني لخضيرة هذا الموسم الذي شهد ابتعاده عن الملاعب لفترة طويلة بسبب الاصابات المتكررة التي تعرض لها.

ودانت السيطرة ليوفنتوس على مجريات اللعب وأضاف رونالدو الهدف الثاني من كرة رأسية اثر ركلة ركنية من البوسني ميراليم بيانيتش (70) رافعا رصيده في صدارة ترتيب الهدافين الى 18 في الدوري و20 في مختلف المسابقات هذا الموسم.

وكان النجم البرتغالي صاحب الكرة الحاسمة التي جاء منها الهدف الاخير بواسطة الألماني ايمري جان ليسدد الأخير كرة زاحفة بيسراه بعيدا عن متناول حارس ساسوولو (86).

وشارك المهاجم الارجنتيني باولو ديبالا في الدقائق السبع الاخيرة ولدى سؤال المدرب ماسيميليانو اليغري في المؤتمر الصحافي الذي تلا المباراة لماذا لم يشركه أساسيا الى جانب رونالدو أجاب "بالطبع، يستطيع رونالدو وديبالا اللعب جنبا الى جنب، لكن نريد من الجميع بذل الجهود لنبقي على توازن الفريق".

واضاف "كل شيء يعتمد على هوية الفريق الذي نلعب ضده. ساساوولو يملك خط وسط قوي وبالتالي كان يتعين علي ايجاد التوازن الجيد في فريقي".

وتنتظر يوفنتوس مواجهة غاية في الصعوبة أمام أتلتيكو مدريد الإسباني في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا بعد 10 أيام علما بأن الأخير يستضيف النهائي القاري على ملعبه "واندا متروبوليتانو".

-هدف أول لباكيتا-

وعلى ملعب سان سيرو، حقق ميلان فوزا كبيرا على كالياري بثلاثية نظيفة في مباراة شهدت تسجيل لاعب وسطه البرازيلي الجديد لوكاس باكيتا باكورة اهداف مع الروسونيري منذ انتقاله اليه في فترة الانتقالات الشتوية قادما من فلامينغو.

وافتتح ميلان التسجيل بالنيران الصديقة عندما سدد الاسباني سوسو كرة مباغتة تصدى لها حارس كالياري من دون ان يلتقطها فاصطدمت بمدافعه لوكاس تشيبيتيلي (13).

وأضاف باكيتا الهدف الثاني من مسافة قريبة عندما سدد الكرة بين ساقي الحارس 22)، وهو أول هدف يسجله لاعب وسط برازيلي منذ ان فعل ذلك كاكا في اذار/مارس 2014 في مرمى كييفو، ثم اختتم المهاجم البولندي كريستوف بياتيك التهديف في الدقيقة 62.

ورفع بياتيك رصيده من الأهداف الى اربعة في صفوف ميلان في 3 مباريات في مختلف المسابقات علما بأنه انتقل اليه خلال فترة الانتقالات التشوية الاخيرة قادما من جنوى.

وتابع اتالانتا نتائجه الجيدة في الاونة الاخيرة بفوزه الصعب على ضيفه سبال 2-1.

وتخلف أتالانتا صاحب اقوى هجوم في الدوري هذا الموسم (50 هدفا مقابل 49 ليوفنتوس) أمام ضيفه بهدف سجله أندريا بيتانيا (8)، لكنه رد بهدفين في الشوط الثاني بواسطة السلوفيني جوزيب ايليسيتش (57) والكولومبي دوفان زاباتا (79).

وفي مباريات أخرى ضمن المرحلة نفسها، تغلب تورينو على ضيفه أودينيزي بهدف سجله النيجيري أولا أينا (31)، في مباراة شهدت طرد لاعب الخاسر سيباستيان دي مايو في الدقيقة الأخيرة من المباراة.

وسقط سمبدوريا على ملعبه أمام فروزينوني صاحب المركز التاسع عشر ما قبل قبل الأخير بهدف سجله دانيال سيوفاني (25). وتراجع الخاسر الى المركز التاسع لصالح تورينو الذي بات ثامن الترتيب.

وتعادل بولونيا مع جنوى 1-1، بعدما سجل للأول ماتيا دسترو (17) وللثاني الدنماركي لوكاس ليراجيه (33).

ملخص مباراة يوفنتوس وساسوولو:

ملخص مباراة ميلان وكالياري:

ملخص مباراة بولونيا وجنوى:

ملخص مباراة أتلانتا وسبال:

ملخص مباراة تورينو وأودينيزي:

ملخص مباراة سامبدوريا وفروسينوني:

ليل يعزز وصافته ونانت يكرم سالا وديلور يحرم موناكو من الفوز

عزز ليل موقعه في المركز الثاني بفوزه الثمين على مضيفه غانغان صاحب المركز الأخير 2-صفر، فيما حرم مهاجم مونبلييه أندي ديلور الضيف موناكو من الفوز الثاني تواليا عندما أدرك التعادل 2-2 في الوقت بدل الضائع من مباراة الفريقين الأحد في المرحلة الرابعة والعشرين من الدوري الفرنسي لكرة القدم.

ومني نانت بخسارة مذلة على أرضه أمام ضيفه نيم 2-4 بعدما أقام قبلها تكريما خاصا لمهاجمه الأرجنتيني إيميليانو سالا الذي كان لقي حتفه في تحطم الطائرة الصغيرة التي كان على متنها في بحر المانش في 21 كانون الثاني/يناير عندما كان في طريقه إلى كارديف للانضمام إلى صفوف فريقه الجديد كارديف سيتي الذي يلعب في الدوري الإنكليزي الممتاز.

- ليل يواصل انتصاراته -

في المباراة الأولى، واصل ليل نتائجه الرائعة في الآونة الأخيرة معمقا جراح مضيفه غانغان عندما تغلب عليه بثنائية نظيفة.

وهو الفوز الخامس تواليا لليل والخامس عشر هذا الموسم فرفع رصيده إلى 49 نقطة بفارق 10 نقاط خلف باريس سان جرمان المتصدر والذي يملك مباراتين مؤجلتين، وبفارق 6 نقاط أمام مطارده المباشر ليون الذي توقفت انتصاراته المتتالية عند 3 بخسارته أمام مضيفه نيس بهدف وحيد سجله ريمي والتر في الدقيقة 69 من ركلة جزاء.

في المقابل، مني غانغان بخسارته الثامنة على أرضه هذا الموسم والخامسة عشرة في الدوري فازدادت مهمته في البقاء صعوبة حيث بات يتخلف بفارق 6 نقاط عن ديجون السابع عشر.

وعانى ليل الذي خرج منتصف الأسبوع من كأس فرنسا بالخسارة أمام رين (1-2) بعدما لعب بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 70، الأمرين لتحقيق الفوز على غانغان الذي قاوم لاعبوه طيلة المباراة بحثا عن تحقيق نتيجة إيجابية.

وفاجأ ليل أصحاب الأرض بهدف مطلع الشوط الثاني عندما توغل جوناثان إيكونيه ومرر كرة للبرتغالي رافايل لياو تابعها داخل المرمى (47)، قبل أن يحصل على ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع انبرى لها لويك ريمي بنجاح (90+1).

- ديلور ينقذ مونبلييه -

وفي الثانية، أنهى موناكو الشوط الأول في صالحه بهدف للبرتغالي جيلسون مارتينز بتسديدة بيسراه من داخل المنطقة إثر تلقيه كرة من فوديه بالو-توريه (14).

وأدرك مونبلييه التعادل مطلع الشوط الثاني بتسديدة يسارية من الجهة اليسرى للمهاجم غايتان لابورد، لكن القائد الدولي الكولومبي راداميل فالكاو الذي احتفل اليوم بعيد ميلاده الـ33، منح التقدم لفريق الإمارة بتسديدة بيمناه في الدقيقة 82.

وفي الوقت الذي كان فيه موناكو في طريقه إلى تحقيق فوزه الثاني تواليا، للمرة الأولى هذا الموسم، في ثالث مباراة بقيادة مدربه الجديد القديم البرتغالي ليوناردو جارديم، حصل مونبلييه على ركلة جزاء تم تأكيدها بتقنية المساعدة بالفيديو إثر عرقلة مهاجمه الصربي بيتار سكوليتيتش من قبل المدافع الدولي البولندي كميل غليك، فانبرى لها ديلور بنجاح مدركا التعادل.

وكان المدرب البرتغالي استهل عودته الى المنصب الذي أقيل منه قبل 118 يوما إثر خسارة في الدوري أمام رين (1-2)، بخروج نادي الإمارة من نصف نهائي مسابقة كأس الرابطة المحلية بركلات الترجيح على يد مضيفه غانغان بعد أن كان متقدما 2-صفر.

لكن موناكو الذي استهل الموسم الحالي بإشراف جارديم نفسه لكنه اقيل من منصبه في 7 تشرين الأول/أكتوبر واستبدل بنجم الفريق السابق تييري هنري، نجح السبت الماضي وبعد 11 محاولة فاشلة منذ انطلاق الدوري، في تحقيق فوزه الأول في معقله وكان على حساب تولوز 2-1.

ويبقى العزاء الوحيد لموناكو تخلصه من المركز التاسع عشر قبل الأخير بعدما رفع رصيده إلى 19 نقطة بفارق نقطة واحدة أمام كاين الذي كان خسر أمام مضيفه أميان صفر-1 السبت.

في المقابل، صعد مونبلييه إلى المركز الرابع برصيد 37 نقطة مستغلا خسارة سانت إتيان الرابع سابقا أمام مضيفه رين بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها مباي نيانغ (21) وحاتم بن عرفة (87 من ركلة جزاء) وأدريان هونو (90+1).

وهي الخسارة الثانية لسانت إتيان في مبارياته الثلاث الأخيرة التي لم يذق فيها طعم الفوز، فتجمد رصيده عند 37 نقطة وتراجع إلى المركز السادس بفارق الأهداف خلف مونبلييه ومرسيليا، وبفارق نقطة واحدة أمام رين الذي صعد إلى المركز السابع.

- نانت يكرم سالا ويمنى بخسارة مذلة -

وفي الثالثة، مني نانت بخسارة مذلة على أرضه أمام ضيفه نيم 2-4.

وأقام نانت تكريما خاصا لمهاجمه لسالا حيث وضعت صورة كبيرة للمهاجم الأرجنتيني وسط الملعب وارتدى لاعبو الفريق وجهازه الفني قمصانا سوداء كتب عليها جميعها اسم سالا وغنت الجماهير "إيميليانو سالا، إنه أرجنتيني، لا يستسلم".

وكان نانت قرر سحب القميص رقم 9 الذي كان يرتديه سالا عندما كان يدافع عن ألوانه.

وضرب نانت بقوة في الشوط الأول وأنهاه في صالحه بهدفين للمالي خليفة كوليبالي (15) والغاني عبد المجيد واريس (38)، لكنه انهار في الشوط الثاني واستقبلت شباكه 4 أهداف تناوب على تسجيلها باتيست غيوم (47) وأنطونان بوبيشون (69) وجوردان فيري (85) والسنغالي سادا ثيوب (90).

وتعادل تولوز مع رينس بهدف للدولي العاجي ماكس ألان غراديل (82) مقابل هدف لريمي أودان (56).

ملخص مباراة نيس وليون:

 ملخص مباراة نانت ونيم:

فيردر بريمن يكرم وفادة أوغسبورغ برباعية في البوندسليغا

أكرم فيردر بريمن وفادة ضيفه أوغسبورع برباعية نظيفة الأحد في المرحلة الحادية والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

وحسم فيردر بريمن نتيجة المباراة في شوطها الأول بتسجيله ثلاثية تناوب على تسجيلها ميلوت ريشكا من كوسوفو (5 و28) ويوهانيس إيغيشتاين (27)، قبل أن يعزز كيفن موهفالد بالرابع في الدقيقة 83.

واستعاد فيردر بريمن نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المباراتين الأخيرتين عندما سقط في فخ التعادل أمام إينتراخت فرانكفورت ونورمبرغ، فحقق انتصاره الثامن هذا الموسم ورفع رصيده إلى 30 نقطة في المركز العاشر.

في المقابل، عاد أوغسبورغ لسكة النتائج المخيبة بعدما تغلب على ماينتس 3-صفر في المرحلة الماضية، فمني بخسارته الحادية عشرة هذا الموسم والثامنة في مبارياته الـ11 الأخيرة التي حقق فيها فوزا واحدا، وبقي في المركز الخامس عشر بعدما تجمد رصيده عند 18 نقطة.

وحذا فورتونا دوسلدورف حذو فيردر بريمن وأكرم بدوره وفادة ضيفه شتوتغارت بثلاثية نظيفة.

وانتظر فورتونا دوسلدورف الدقيقة 34 لافتتاح التسجيل عبر التركي كينان كارامان، وأضاف أوليفر فينك الثاني مطلع الشوط الثاني (49)، قبل أن يختتم البلجيكي بينيتو رامان المهرجان بالهدف الثالث في الدقيقة 85.

وصعد فورتونا دوسلدورف الى المركز الثاني عشر برصيد 25 نقطة مقابل 15 لشتوتغارت السادس عشر.

ملخص مباراة فيردر بريمن وأوغسبورغ:

ملخص مباراة فورتونا دوسلدورف وشتوتغارت:


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة