: آخر تحديث
قضى متأثراً بجروحٍٍ أصيب بها الثلاثاء

حصيلة ضحايا إطلاق النار داخل مدرسة ثانوية في ميشيغن ترتفع إلى أربعة قتلى

6
6
6

واشنطن: أعلنت الشرطة في ولاية ميشيغن الأميركية الأربعاء أن طالبا رابعا قضى متأثرا بجروح أصيب بها من جراء إطلاق فتى يبلغ 15 عاما النار من مسدس نصف أوتوماتيكي في مدرسة ثانوية الثلاثاء.

وجاء في بيان لمكتب قائد شرطة مقاطعة أوكلاند أن الطالب في ثانوية أوكسفورد جاستن شيلينغ (17 عاما) قضى متأثراً بجروح أصيب بها الثلاثاء خلال إطلاق النار الذي أوقع أيضا سبعة جرحى.

أدخل المسدس بحقيبة

وكانت الشرطة قد أعلنت الثلاثاء أن طالبا يبلغ 15 عاما أطلق النار من مسدس نصف أوتوماتيكي في المدرسة الثانوية. وأشارت إلى أنه أطلق 30 طلقة على الأقل وأن حصيلة الضحايا الطلاب أصبحت أربعة قتلى وستة جرحى، فيما جُرح مدرّس واحد.

ولم تعرف على الفور دوافع مطلق النار، علما أن الواقعة أثارت الهلع في المدرسة التي تضم 1800 طالب، وفق الشرطة.

واستخدم مطلق النار مسدس "سيغ سوير" من عيار 9 ملم كان والده قد اشتراه له في 26 تشرين الثاني/نوفمبر، أي غداة عيد الشكر الذي يعرف بـ"الجمعة الأسود"، اليوم الذي يشهد تنزيلات كبرى إيذانا بانطلاق فترة التسوق لعيد الميلاد، وفق الشرطة.

ويعتقد أن الطالب أدخل المسدس إلى حرم المدرسة داخل حقيبة الظهر ومعه مخازن ذخيرة عدة.

وهو سلّم نفسه للشرطة في رواق المدرسة وكان المسدس لا يزال يحتوي على طلقات، وفق الشرطة.

وقالت الشرطة إنها فتّشت منزل المشتبه به وتوقّعت في بيان أن "يطول التحقيق وأن تجرى مئات الاستجوابات".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار