: آخر تحديث
تقدم بفارقٍ كبير على منافسه كارلوس فيجا

فوز المرشح اليساري بالانتخابات الرئاسية من الجولة الأولى في الرأس الأخضر

4
4
4

برايا: فاز مرشح الحزب اليساري في الرأس الأخضر، رئيس الوزراء السابق خوسيه ماريا نيفيس، الأحد من الجولة الأولى بالانتخابات الرئاسية في الأرخبيل الذي يُعد مثالاً لنجاح الديموقراطية في غرب إفريقيا، بحسب نتائج أولية رسمية.

وحاز نيفيس (61 عاماً)، العضو في الحزب الافريقي من أجل استقلال الرأس الأخضر ورئيس الحكومة بين عامي 2001 و2016، على 51,5% من الأصوات، وهي الغالبية الكافية للفوز بالانتخابات من الجولة الأولى، وذلك بعد فرز الأصوات في 97% من مراكز الاقتراع.

وبذلك يتقدم بفارق كبير على منافسه كارلوس فيجا، مرشح حزب الحركة من اجل الديموقراطية (يمين الوسط) الذي يشكل الاغلبية في البرلمان.

وحصل فيجا (71 عاماً)، رئيس وزراء سابق كذلك بين 1991 و2000، على 42,6% من الأصوات، بحسب المصدر نفسه.

وقاطع 51,7 % من الناخبين هذا الاقتراع.

واقر فيجا بخسارته أمام محطات التلفزيون وهنأ منافسه بالفوز.

ويتعين المصادقة على هذه النتائج من قبل اللجنة الانتخابية.

منذ ارساء نظام التعددية الحزبية في 1990 بعد 15 عاماً من الاستقلال عن البرتغال، تناوب الحزبان بسلاسة على الحكم، وهو امر يشيد به المدافعون عن الديموقراطية، المتقهقرة في أماكن أخرى من غرب إفريقيا.

سيحكم نيفيس دولة يبلغ عدد سكانها 550 ألف نسمة وتسجل إجمالي ناتج محلي للفرد من الأعلى في غرب إفريقيا.

لكن الاقتصاد الذي يعتمد بنسبة 25% على السياحة الأوروبية بصورة خاصة، ويعول على تحويلات المغتربين والمساعدات الإنمائية، تضرر بشدة من كوفيد-19 الذي فاقم آثار الجفاف الشديد في السنوات الأخيرة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار