: آخر تحديث
أدت دورها في فيلم "أدتها في فيلم "آيرون مان 2"

سكارليت جوهانسون تنتقد "الإثارة الجنسية المفرطة" للأرملة السوداء

3
4
3
مواضيع ذات صلة

انتقدت الممثلة سكارليت جوهانسون التشييء الجنسي المفرط لشخصية الأرملة السوداء التي أدتها في فيلم "آيرون مان 2".

ظهرت شخصية الأرملة السوداء، المعروفة أيضاً باسم ناتاشا رومانوف، لأول مرة في الفيلم الذي صدر عام 2010.

وقالت جوهانسون لمجلة كولايدر: "أعود بالذاكرة إلى فيلم "آيرون مان 2"، لقد استمتعت حقاً وقضيت لحظات عظيمة، لكن الشخصية مجنسنة إلى حد كبير، ويحكى عنها كأنها قطعة من شيء، كأنها ملكية، أو غرض، أو شيء من هذا القبيل".

باتت شخصية الأرملة السوداء منذ ذلك الحين، شخصية مهمة في عالم أفلام مارفيل، المستقى من قصص مصورة، إذ ظهرت في سبعة أفلام، وستظهر في فيلم من بطولتها المطلقة الشهر القادم.

"قطعة لحم"

بالحديث عن تطوّر الشخصية، قالت الممثلة إنّها عوملت "كأنّها مجرد جسد مثير" في البداية.

وقالت إن شخصية الرجل الحديدي توني ستارك التي يؤديها الممثل روبت داوني جونيور، تشير في حديثها عن الأرملة السوداء، إلى كونها غرضاً ما. "يقول أريد قطعة"، تتذكّر جوهانسون.

وتضيف: "نعم، في إحدى المرات وصفها بقطعة لحم وربما في ذلك الوقت، شعرتُ كأنها مجاملة".

وأضافت أن تقديرها لذاتها في ذلك الوقت، كان "يُقاس على الأرجح بهذا النوع من التعليقات"، بشأن مظهرها الخارجي، ولكنها نضجت، وباتت تفهم قيمتها الذاتية بشكل أفضل بعدما أصبحت أماً.

وقالت: "أنا أكثر تقبلاً لنفسي، على ما أعتقد. كل ذلك مرتبط بالابتعاد عن ذلك التشييء الجنسي المفرط الذي مثلته الشخصية".

سكارليت جوهانسون
Getty Images

في حوراها، لاحظت النجمة البالغة من العمر 36 عاماً أن الأمور "تتغير الآن" بالنسبة للممثلات الشابات، في أعقاب حركة "أنا أيضاً".

وقالت: "الآن يتلقى الأشخاص الصغار في السن، خصوصاً الفتيات، رسالة أكثر إيجابية بكثير. من الرائع أن تكوني جزءاً من هذا التحول وأن تكوني قادرة على الخروج من الجانب المقابل، وتكوني جزءاَ من القصة القديمة، وأن تتقدمي في الوقت ذاته".

وأضافت: "الأمور تتطور. هذا أمر رائع".

وكان من المقرر إطلاق فيلم "الأرملة السوداء" الجديد في مايو/أيار 2020، ولكنه أجل بسبب كوفيد - 19.

وسيصدر الفيلم الآن في 7 يوليو/تموز في بريطانيا وايرلندا، وبعد ذلك بيومين في الولايات المتحدة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار