: آخر تحديث
بعد اجتماع وزيري خارجية إيطاليا وإيران

روما تدعو إلى احتواء التصعيد بين اسرائيل والفلسطينيين

5
6
5

روما: دعت روما الاثنين إلى احتواء التصعيد المتواصل منذ أسبوع بين اسرائيل والفلسطينيين.

وأعرب وزير الخارجية الايطالي لويجي دي مايو في بيان صدر عقب اجتماعه في روما مع نظيره الإيراني محمد جواد ظريف "عن قلقه البالغ حيال تصاعد الهجمات والعنف في إسرائيل والأراضي الفلسطينية".

وطالب بأن "تتخذ الأطراف بشكل فوري إجراءات لخفض التصعيد وتحمل المسؤولية".

وحول مفاوضات فيينا المتعلقة بالبرنامج النووي الإيراني، أكد دي مايو الذي لا تشارك بلاده في هذه المناقشات أن احياء الاتفاق الدولي سيمثل "ركيزة لعدم الانتشار (النووي) وللاستقرار الإقليمي".

وذكر البيان أن "الوزير دي مايو أشار إلى وضع حقوق الإنسان في إيران، مذكرا بالموقف الإيطالي التقليدي المؤيد لحقوق الإنسان والغاء عقوبة الإعدام".

كما استقبل البابا فرنسيس صباح الاثنين ظريف الذي يزور إيطاليا ضمن جولة أوروبية. ولم يصدر أي بيان بعد الاجتماع.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار