: آخر تحديث
مدخن قوي وكان يفرط في الشراب أيضاً

أوميكرون: الرئيس التشيكي المصاب بكورونا يعين رئيس وزراء من داخل صندوق زجاجي عازل

4
4
3
مواضيع ذات صلة

قام الرئيس التشيكي ميلوش زيمان بتعيين زعيم المعارضة بيتر فيالا رئيسا جديدا للوزراء.

واتخذ زيمان الذي ثبتت إصابته بفيروس كورونا الأسبوع الماضي قرار التعيين من داخل صندوق عزل زجاجي موضوع في غرفة في أحد أجنحة مكان إقامته الرئاسي.

ونقل الرئيس بمساعدة طاقم يرتدي ملابس واقية. وتتطلب القوانين في التشيك عزل المصاب بكورونا لمدة أسبوعين.

وأصيب الرئيس بالعدوى بعد قضائه وقتا في قسم العناية المكثفة للعلاج من حالة صحية ليست مرتبطة بكورونا.

والرئيس البالغ من العمر 77 عاما مدخن قوي وكان يفرط في الشراب أيضا، ويستخدم كرسيا متحركا وهو مصاب بالسكري.

بيتر فيالا
EPA
حقق بيتر فيالا فوزاً غير متوقع الشهر الماضي

ووفقا للدستور التشيكي الرئيس هو رأس الدولة الشكلي، ويرأس المحادثات من أجل تشكيل الحكومة.

وكانت الانتخابات التي جرت الشهر الماضي قد انتهت بفوز مفاجئ للمعارضة في مواجهة رئيس الوزراء أندريه بابيش.

وتحدث الرئيس من خلال ميكروفون من داخل صندوقه الزجاجي المغلق قائلا إنه سيقضي الأسبوعين القادمين في إجراء مقابلات مع المرشحين للوزارات المختلفة، رغم أن اختيار الوزراء هو من مهام المعين رئيسا للوزراء.

وستستمر هذه العملية حتى 13 ديسمبر/كانون أول، حيث يمكن عندها تعيين الحكومة لتتسلم مهام الإدارة من بابيش.

وسعى رئيس الوزراء بابيش وحزب "أنو" لإعادة الانتخاب بعد أن قضى أربع سنوات في السلطة، لكن تحالف يمين الوسط (معا) تغلب عليهم.

ويعرف زيمان المثير للجدل بأنه يدلي بتصريحات تقسم الرأي العام ويستخدم لغة حادة. وكان قد تعرض لانتقادات في شهر يونيو/حزيران بعد أن وصف العابرين جنسيا بأنهم "مثيرون للاشمئزاز".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.