: آخر تحديث
يحتل المركز الثاني كأكثر اللاعبين البرازيليين تسجيلاً في البطولة القارية

نيمار يتخطى ريفالدو ويعادل رقم كاكا التهديفي في دوري أبطال أوروبا

9
9
7

التحق النجم نيمار داسيلفا مهاجم نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بصدارة ترتيب اللاعبين البرازيليين الأكثر تهديفاً في مسابقة دوري أبطال أوروبا مناصفة مع النجم السابق ريكاردو كاكا لاعب وسط ناديي ميلان الإيطالي وريال مدريد الإسباني قبل ان يقرر الانتقال للعب في الدوري الأميركي ثم اعتزاله اللعب في عام 2017.

وكان نيمار قد سجل ثلاثية "هاتريك" في مباراة فريقه باريس سان جيرمان ضد النجم الأحمر الصربي في الجولة الثانية من دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا ليرفع رصيده التهديفي في البطولة القارية إلى 30 هدفا سجلها بقميصي برشلونة وباريس سان جيرمان ، حيث لعب للأول في الفترة من عام 2013 وحتى عام 2017 ، بينما شارك ضمن صفوف الثاني من عام 2017 وحتى الآن .

وبحسب موقع "سوكر لادوما"، فإن نيمار يتفوق على كاكا من حيث عدد المباريات التي جعلته يصل إلى سقف الـ 30 هدفا ، حيث احتاج كاكا إلى خوض 86 مباراة ليحقق هذا الرصيد التهديفي ، فيما حققه نيمار بعد خوض 49 مباراة فقط ، علماً ان نيمار توج بلقب دوري أبطال أوروبا مع برشلونة في عام 2015 بينما كاكا نال اللقب القاري مع ميلان في عام 2007 .

هذا وسجل نيمار 21 هدفاً مع برشلونة ، بينما أحرز 9 أهداف مع باريس سان جيرمان ، منها ستة اهداف في الموسم الماضي.

وفي الوقت الذي التحق نيمار بكاكا في ترتيب اللاعبين البرازيليين الأكثر تسجيلاً في دوري ابطال أوروبا ، فقد تمكن أيضاً من تجاوز عدد من النجوم البرازيليين في هذه المسابقة بداية بريفالدو الذي سجل 27 هدفاً مع ناديي برشلونة وميلان خلال 73 مباراة دون ان ينال لقب البطولة ، كما تفوق على جيوفاني إلبر الذي سجل 25 هدفاً خلال 69 مباراة كانت غالبيتها مع نادي بايرن ميونيخ الألماني الذي نال معه اللقب في عام 2001 ، كما تفوق على ماريو جاردل الذي سجل 24 هدفاً في 47 مباراة ، جاءت اغلبها مع ناديي بورتو البرتغالي وغلطة سراي التركي.

يشار الى أن تألق نيمار وإحرازه ثلاثية في شباك بطل دوري أبطال أوروبا لعام 1991 ليرد على الانتقادات اللاذعة التي طالته في اعقاب الخسارة الأولى لباريس سان جرمان أمام ليفربول الإنكليزي بثلاثة اهداف لهدفين، وتحميله مسؤولية ذلك التعثر  .


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة