: آخر تحديث
يجمع الأحد المقبل بملعب طنجة بين برشلونة وإشبيلية

لقجع وربياليس يعقدان بالرباط مؤتمرا صحافيا تقديميا للسوبر الإسباني

10
21
13

الرباط- عقد فوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ولويس روبياليس رئيس الإتحاد الإسباني لكرة القدم، الثلاثاء،مؤتمرا صحافيا، بالرباط، لتقديم كأس السوبر الإسباني، الذي سيلعب الأحد المقبل على أرضية ملعب "ابن بطوطة" بمدينة طنجة، بين فريقي اشبيلية وبرشلونة.

وقال لقجع إن تنظيم المغرب لكأس السوبر الإسباني يأتي في غمرة احتفالات الشعب المغربي بعيد العرش ( الجلوس)، وعيد الشباب، لما يحملانه من حمولة تاريخية ورمزية. وأوضح أن هذه الحمولة ستدفع الجماهير المغربية للافتخار بتاريخها، مبرزاً أن هذه الجماهير خلقت الحدث في منافسات كأس العالم الأخيرة التي أقيمت بروسيا، وبرهنت أنها استثنائية وحضارية، وأنها ستؤكد ذلك خلال مباراة يوم الأحد المقبل.

وأشار لقجع، إلى أن التعاون بين كل من الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والإتحاد الإسباني لكرة القدم، دخل في دينامية جديدة، ستعطي أكلها في القريب العاجل.

من جهته، أكد روبياليس أن تنظيم المغرب لكأس السوبر الإسباني يعد لبنة أولى في إطار التعاون بين الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم والإتحاد الإسباني لكرة القدم، مشيراً إلى أن اختيار المغرب لاحتضان هذه المنافسة، لأول مرة خارج الأراضي الإسبانية، جاء بناء على ما يتوفر عليه هذا البلد من تجربة في تنظيم المباريات الدولية، فضلاً عن القرب الجغرافي والظروف المناخية المواتية.

واعتبر روبياليس احتضان المغرب لكأس السوبر الإسباني بمثابة شرف للاتحاد الإسباني لكرة القدم، نظراً لشغف الجماهير المغربية بهذه الرياضة.

يشار إلى أن مباراة الكأس الإسبانية الممتازة تجمع بين إف سي برشلونة باعتباره بطل الدوري الإسباني وإف سي إشبيلية باعتباره الفريق الذي وصل إلى النهائي الأخير لكأس الملك.

وتحدث الاتحاد الإسباني، في وقت سابق، عن ملعب "ابن بطوطة"، بالإشارة إليه كواحد من المرافق الرياضية الحديثة بالمغرب، بقدرة  استيعابية تناهز 45 ألف متفرج. وأنه قد تم افتتاحه في عام 2011، بمباراة ودية شارك فيها فريق أتلتيكو مدريد الإسباني. كما سبق لملعب طنجة أن احتضن، قبل نحو سنة، مباراة الكأس الممتازة الفرنسية بين باريس سان جيرمان وإف سي موناكو، والتي آلت نتيجتها للباريسيين بهدفين لواحد.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة