: آخر تحديث
على الرغم من الصورة الجميلة التي ظهرت بها الجماهير في المونديال

نادٍ روسيٍ يفسخ تعاقده مع لاعب بعد 6 أيام.. بسبب العنصرية

5
6
4

 بعد الصورة الرائعة التي ظهرت بها الجماهير الروسية خلال نهائيات كأس العالم 2018، التي احتضنها بلدهم، مؤخرًا، فإنّ واقعة عنصرية حديثة جاءت لتمحي جزء من تلك الصورة الجميلة، وتسبب فيها نادٍ محترف الذي رضخ لمطالب جماعة من أنصاره المتعصبين.

 فقد قام نادي توربيدو موسكو الروسي، بفسخ تعاقده مع اللاعب إرفينغ بوتاكا يوبوما، بعد 6 أيام فقط من توقيعه، وذلك بعد عدة احتجاجات عنصرية من جماهير الفريق.
 
وكانت مجموعة الأولتراس تسمى "زاباد 5" الخاصة بنادي توربيدو موسكو بتسجيل اعتراضها على قدوم المدفع الروسي: "قد يكون الأسود أحد ألوان نادينا، لكننا نريد فقط البيض في صفوفنا".
 
وكان إرفينغ بوتاكا يوبومان البالغ من العمر 19 عامًا، ذو الأصول الإفريقية والمولود في روسيا، أنضم لنادي توربيدو، قادمًا من فريق لوكومتيف كازانا موسكو.
 
وعلّق رئيس الاتحاد الروسي لكرة القدم، ألكسندر زوتوف على الأمر قائلًا: "على الرغم من التغييرات التي حدثت بفضل كأس العالم، لكن هناك مجموعات من الحمقى مازالت موجودة في روسيا".
 
وأضاف: "الأشخاص أصحاب النظرة المحدودة قليلون في أي دولة، لقد رأينا كم كان مجتمعنا متفتحا أثناء كأس العالم".
 
الجدير بالذكر انّ النيجيري أوغستين إيغوافين كان أول لاعب افريقي ينشط في الدوري الروسي لكرة القدم، وذلك عام 1997، ضمن نادي توربيدو موسكو.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة