: آخر تحديث
بعد النجاحات التي حققاها ونالت رضى الشارع الرياضي المحلي

سابيلا ينافس بيكرمان على العودة لقيادة المنتخب الأرجنتيني

4
5
4

بات في حكم المؤكد ان الاتحاد الارجنتيني استقر على قرار الإستعانة بمدير فني سبق له تدريب المنتخب الأول ليحل محل خورخي سامباولي الذي اقيل من منصبه قبل نحو اسبوع بعد فشله بقيادة "التانغو" في مونديال روسيا.

 وتشير تقارير إعلامية محلية ان رئيس الاتحاد لكرة القدم كلاوديو تابيا بصدد المفاضلة والاختيار بين اسمين سبق لهما ان دربا المنتخب الوطني وحققا نجاحات نالت رضى الشارع الرياضي الأرجنتيني  حتى وإن لم تصل إلى مستوى التتويج باللقب، الذي بقى غائباً عن المنتخب الأول منذ نيله لقب كوبا اميركا في عام 1993.
 
وبحسب تلك التقارير، فإن الإسمين هما خوسيه بيكرمان المدير الفني لمنتخب كولومبيا الذي ينقضي عقده معه الشهر القادم، وأليخاندرو سابيلا الذي يتواجد دون فريق منذ اعوام.
 
وسبق لبيكرمان ان درب المنتخب الأرجنتيني في الفترة من عام  2004 وحتى بطولة كأس العالم 2006 بألمانيا، حيث بلغ معه نهائي كأس القارات عام 2005 و دور الثمانية في المونديال الألماني، اما سابيلا فتولى تدريب المنتخب الوطني في الفترة من عام 2011 و حتى عام 2014 ، إذ قاده في مونديال البرازيل 2014 ، ونجح في إيصاله لنهائي البطولة، الذي خسره من ألمانيا بهدف دون رد.
 
ويفضل الأرجنتينيون أن يتولى بيكرمان تدريب منتخبهم الوطني، خاصة بعدما حقق نتائج مميزة مع كولومبيا، وذلك وفقاً لاستطلاع الرأي الذي نظمته صحيفة "اوليه" المحلية، حيث صوتوا لصالحه ما نسبته 67% ، بينما فضل ما نسبته 25% تولي سابيلا مهمة رئاسة الجهاز الفني ، فيما طالب ما نسبته 8% من اتحاد بلادهم بالتعاقد مع مدرب آخر غيرهما والاستعانة بمدير فني لم يسبق له ان درب المنتخب الأول، غير ان مسؤولي الاتحاد يجدون صعوبة في التعاقد مع مدير فني جديد من الاسماء التي يطالب فيها الشارع الأرجنتيني.
 
وفي هذا الصدد، فقد أكد الأسطورة الأرجنتيني دانييل باساريلا ومدربه الاسبق في مونديال 1998 بفرنسا، بأنه لا يرغب في تدريب المنتخب الوطني مجدداً ، مبرراً ذلك بالحالة الصعبة التي يمر بها في الوقت الحالي، والتي تحتاج الى جهود مضنية لإعادة بنائه من نقطة الصفر  ليصل الى اهدافه المنشودة بعد الإنهيار الذي اصابه في الأعوام الأخيرة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة