: آخر تحديث
خسارة جديدة لأرسنال وليون يواصل نزيف النقاط

برشلونة وسيتي يقتربان من اللقب وبايرن يعود إلى الانتصارات

21
34
24

ابتعد برشلونة بصدارة الليغا، بفوزه على أتلتيكو مدريد بهدف نظيف، وخطا مانشستر سيتي خطوة اضافية نحو الفوز باللقب بعد حسمه مواجهته القوية مع تشلسي، فيما تلقى أرسنال خسارة جديدة وعاد بايرن ميونيخ سريعا الى سكة الانتصارات وابتعد في الصدارة.

إيلاف_الفرنسية: عبد المهاجم الارجنتيني ليونيل ميسي طريق فريقه برشلونة المتصدر نحو لقب بطولة اسبانيا لكرة القدم بقيادته الى الفوز على ضيفه اتلتيكو مدريد الثاني 1-صفر على ملعب "كامب نو" الاحد في قمة المرحلة السابعة والعشرين.

وسجل ميسي هدف المباراة الوحيد من ركلة حرة رائعة في الدقيقة 26، مسجلا هدفه رقم 600 في مسيرته الاحترافية.

وابتعد برشلونة في صدارة الترتيب بفارق 8 نقاط عن اتلتيكو، الذي يتقدم بدوره بفارق 7 نقاط عن ريال مدريد الثالث وحامل اللقب الفائز السبت على خيتافي 3-1.

ويأتي تغريد برشلونة في الصدارة قبل عشرة ايام من استقباله تشلسي بطل انكلترا على الملعب ذاته في اياب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، بعد ان تعادلا ذهابا 1-1 في لندن. وقد يفتقد الفريق الكاتالوني في هذه المباراة صانع العابه اندريس انييستا بعد تعرضه الى الاصابة وخروجه في الدقيقة 35، مع احتمال غيابه نحو ثلاثة اسابيع حسب وسائل الاعلام الاسبانية.

ويحارب برشلونة ايضا على جبهة كأس اسبانيا، وسيخوض النهائي في 21 نيسان/ابريل ضد اشبيلية حيث يسعى الى لقبه الرابع على التوالي في المسابقة.

دفع ارنستو فالفيردي مدرب برشلونة بنجمه البرازيلي كوتينيو المنتقل من ليفربول الانكليزي مطلع العام اساسيا، فشكل مع اندريس انييستا والكرواتي ايفان راكيتيتش وسيرجيو بوسكيتس خط وسط الفريق، خلف ثنائي الهجوم المرعب المؤلف من الارجنتيني ليونيل ميسي والاوروغوياني لويس سواريز.

وبدوره، اعتمد الارجنتيني دييغو سيميوني على المهاجم المتألق الفرنسي انطوان غريزمان الى جانب دييغو كوستا، وعلى نجومه التقليديين في الدفاع والوسط للحد من خطورة هجمات برشلونة.

وقال سيميوني "كانت مباراة فقيرة من حيث الفرص على المرمى، باستثناء هدف ميسي وكرة بوسكيتس من ركنية ... لم تكن هناك خطورة من الجهتين".

وتابع "صحيح اننا في الشوط الثاني لم نهاجم وان برشلونة كانت له افضلية الاستحواذ على الكرة، لكننا في الثاني كنا قريبين من مستوانا".

وعن فرص احراز اللقب قال المدرب الارجنتيني "برشلونة في الظروف الطبيعية لا يخسر اربع او خمس مباريات من الان وحتى نهاية الموسم".

- اصابة انييستا -

بدأت المباراة بسعي برشلونة الى السيطرة على المجريات واعتماد اتلتيكو مدريد على اقفال منطقته بدفاع محكم والانطلاق بهجمات مرتدة.

وتأخرت اولى الفرص الفعلية الى الدقيقة 21 حين تخلص ميسي من ثلاثة لاعبين وسدد كرة بيسراه سهلة في متناول الحارس السلوفيني يان اوبلاك.

لكن ميسي لم يتأخر في افتتاح التسجيل، فحصل على ركلة حرة على بعد نحو 20 مترا ثم سدد كرة رائعة في اقصى الزاوية اليسرى لمرمى اوبلاك الذي لمسها من دون ان يتمكن من ابعادها في الدقيقة 26.

وهو الهدف الرابع والعشرون لميسي في صدارة ترتيب الهدافين والـ600 في مسيرته مع برشلونة، فريقه الوحيد، والمنتخب الوطني.

واضطر فالفيردي الى اجراء تبديل اضطراري في الدقيقة 35 بخروج انييستا لاصابته في الفخذ الايمن ودخول البرتغالي اندري غوميز بدلا منه. وهو تعرض للاصابة في الدقيقة 22.

واوضح برشلونة على تويتر ان "اندريس انييستا يعاني من اصابة في العضلة ذات الرأسين (الضامة) للفخذ الايمن"، مشيرا الى انه سيجري فحوصات اضافية لتحديد دقيق للاصابة.

لكن صحيفة "ماركا" الرياضية اشارت في موقعها  الى ان انييستا يعاني من تمزق ومن المحتمل ان يغيب "ثلاثة اسابيع على الاقل"، في حين ذكرت صحيفة "اس" انه قد يغيب "من 15 الى 20 يوما".

واصل برشلونة سيطرة شبه مطلقة على الشوط الاول، في ظل غياب لافت لاي محاولة من اتلتيكو، حتى ان غريزمان وكوستا لم يشكلا اي خطورة على مرمى الحارس الالماني مارك-اندريه تير شتيغن.

كان اداء اتلتيكو مغايرا في الشوط الثاني، فبدأه مهاجما بحثا عن التعادل لكن مع محاولات خجولة خاصة من كوستا وغريزمان.

نشط برشلونة في الدقائق الاخيرة من المباراة وكانت له اكثر من محاولة عبر ميسي وسواريز الذي كاد يضيف الهدف الثاني في الوقت بدل الضائع لكن كرته مرت قريبة جدا من القائم الايسر.

- اقالة مدرب ليفانتي -

واعاد فالنسيا الرابع الفارق بينه وبينه ريال مدريد الى نقطة واحدة بفوزه على ضيفه بيتيس بهدفين لرودريغو مورينو (23) والايطالي سيموني زازا (47).

ورفع فالنسيا رصيده الى 53 نقطة، مقابل 54 لريال.

وتعادل ليفانتي مع ضيفه اسبانيول بهدف لخوسي لويس موراليس (55 من ركلة جزاء) مقابل هدف لليوناردو بابتيستاو (90+1).

واقالت ادارة ليفانتي بعد المباراة المدرب خوان راموز لوبيز مونيز واسندت المهمة الى مدرب فريق الاحتياط باكو لوبيز، بسبب خطر عودة الفريق الى الدرجة الثانية اذ يحتل المركز السابع عشر برصيد 21 نقطة، بفارق نقطة واحدة فقط عن صاحب اول مراكز الهبوط.

واوضح النادي على موقعه على شبكة الانترنت "باكو لوبيز، المدرب الحالي لفريق الاحتياط، اصبح مدربا للفريق الاول حتى نهاية الموسم".

وكان خوان رامون لوبيز قاد الفريق في الموسم الماضي الى الدرجة الاولى.

وفاز ريال سوسييداد على الافيس بهدفين لهكتور مورينو (6) واسيير ايراماندي (11) مقابل هدف لالفونسو بيدرازا (39).

أهداف مباراة برشلونة وأتلتيكو:

أهداف مباراة فالنسيا وريال بيتيس:

أهداف مباراة ليفانتي واسبانيول:

خطوة إضافية لسيتي نحو اللقب وخسارة جديدة لأرسنال

خطا مانشستر سيتي خطوة اضافية نحو الفوز باللقب بعد حسمه مواجهته القوية مع ضيفه تشلسي حامل اللقب 1-صفر، فيما رفعت مجددا اللافتات المطالبة برحيل مدرب ارسنال الفرنسي أرسين فينغر بعد الخسارة أمام برايتون 1-2 الأحد  في المرحلة 29 من الدوري الإنكليزي.

على "ستاد الاتحاد"، رد سيتي الصاع لضيفه تشلسي الذي فاز على فريق المدرب الإسباني جوسيب غوارديولا مرتين في طريقه الى لقب الدوري الممتاز في موسمه الأول مع مدربه الإيطالي انتونيو كونتي.

لكن تشلسي يبدو بعيدا كل البعد عما كان عليه الوضع الموسم الماضي إذ سقط للمرة الثانية أمام الـ"سيتيزنس" وتلقى هزيمته الرابعة في آخر 5 مباريات.

وفي المقابل، استمر سيتي في مشواره الرائع هذا الموسم بقيادة غوارديولا الذي أحرز قبل أسبوع لقبه الأول مع الفريق بتتويجه بطلا لكأس الرابطة، وأصبح على بعد 4 انتصارات من الفوز باللقب كونه يتقدم بفارق 18 نقطة عن ليفربول الثاني و19 عن جاره اللدود مانشستر يونايتد الذي يلتقي الإثنين مع مضيفه كريستال بالاس.

وفي حال فاز سيتي بمبارياته الثلاث المقبلة ويونايتد بالأربع (مع لقاء الإثنين ضد بالاس)، قد يكون حسم اللقب في المواجهة المرتقبة بينهما في السابع من نيسان/ابريل على "ستاد الاتحاد".

وحقق سيتي الذي مني بهزيمة واحدة هذا الموسم كانت على يد ليفربول (3-4 في المرحلة 23)، فوزه الـ14 تواليا في الدوري بين جمهوره الذي يتحضر لاستضافة بازل السويسري الأربعاء في اياب الدور ثمن النهائي لمسابقة دوري ابطال أوروبا، بعد أن فاز رجال غوارديولا ذهابا خارج قواعدهم 4-صفر.

وفي المقابل، مني تشلسي بهزيمته الثانية تواليا في مانشستر بعد أن خسر في المرحلة الماضية أمام يونايتد 1-2، وتجمد رصيده عند 53 نقطة في المركز الخامس بفارق 5 نقاط عن جاره توتنهام، صاحب المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري الأبطال، علما بأن فريق كونتي مدعو لزيارة برشلونة منتصف الشهر الحالي في اياب ثمن نهائي دوري الأبطال بعد اكتفائه بالتعادل ذهابا 1-1.

وبعد شوط أول سيطر عليه سيتي مع بعض الفرص ودون أي تسديدة على المرمى لضيفه اللندني، حسم البرتغالي برناردو سيلفا النقاط الثلاث لأصحاب بالهدف الذي جاء بعد 34 ثانية فقط على انطلاق الشوط الثاني بعد عرضية من الإسباني دافيد سيلفا وخطأ من المدافع الدنماركي اندرياس كريستينسن (46).

وبعد محاولة لتشلسي عبر النيجيري فيكتور موزيس مرت قريبة من القائم (54)، كان سيتي قريبا من اضافة الهدف الثاني لولا تألق الحارس البلجيكي تيبو كورتوا في وجه تسديدة دافيد سيلفا (56).

ثم غابت الفرص عن المرميين في الدقائق المتبقية التي شهدت دخول المهاجم الفرنسي اوليفييه جيرو والإسباني الفارو موراتا وخروج البلجيكي ادين هازار من قبل تشلسي، وخروج الإسبانيين بدرو رودريغيز ودافيد سيلفا والأرجنتيني سيرخيو اغويورو ودخول البرازيلي غابرييل جيزوس ومواطنه دانيلو من قبل اصحاب الأرض، دون أن يطرأ أي تعديل على النتيجة التي كانت أن تكون تعادلا في الوقت القاتل لكن تسديدة الإسباني مرت بجانب القائم الأيمن.

- "إرحل فينغر" -

على ملعب "فالمر ستاديوم"، ازداد موقف فينغر حرجا ورفعت بوجه اللافتات المطالبة برحيله بعد الخسارة أمام برايتون، والتي جاءت اثر ثلاث هزائم متتالية محليا ضد الجار توتنهام (صفر-1) في الدوري، ثم مرتين بنتيجة كبيرة صفر-3 أمام مانشستر سيتي في نهائي مسابقة كأس الرابطة الأحد الماضي، والخميس في مباراة مؤجلة من المرحلة السابقة.

وكان فنيغر مدد الموسم الماضي عقده حتى 2019 على رغم فشل الفريق في التأهل الى دوري الأبطال للمرة الأولى منذ 1998، علما ان العديد من مشجعي أرسنال طالبوا برحيله منذ الموسم الماضي.

وبعد هزيمة الأحد، اعتبر الصحافي الرياضي الانكليزي هنري وينتر الذي يتابع كرة القدم منذ أكثر من 20 عاما، انه "إذا كان فينغر يحب ارسنال حقا، وهو أمر لا شك فيه، فسيفعل ما هو الأفضل للنادي"، أي الاستقالة.

وتابع عبر حسابه على تويتر، ان فينغر "وضع سابقا أرسنال في القمة لكنه يجره الآن الى الأسفل بسبب تعنته. فشل في التعاقد مع (لاعبين) قادة وعجز عن التنظيم الدفاعي. حان وقت الرحيل".

أما قلب دفاع مانشستر يونايتد وانكلترا سابقا ريو فرديناند، والذي يتولى حاليا تحليل المباريات لصالح شبكات محلية، فغرد "الثقة في الحضيض. أسوأ فريق لأرسنال رأيته في حياتي. الموهبة وحدها لم تكن يوما كافية".

وفي ظل وجوده في المركز السادس بفارق 13 نقطة عن المركز الرابع الأخير المؤهل الى دوري الأبطال، والذي يحتله جاره توتنهام، انحصر طموح "المدفعجية" بمسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" التي تشكل مفتاحهم لخوض دوري الأبطال الموسم المقبل.

لكن مهمة فريق فينغر لن تكون سهلة إذ يتواجه في الدور ثمن النهائي الذي يقام ذهابا الخميس المقبل، مع ميلان الإيطالي الذي يقدم أداء تصاعديا بقيادة مدربه الجديد ولاعب وسطه السابق جينارو غاتوزو.

ووجد ارسنال نفسه متخلفا منذ الدقيقة الثامنة بهدف للويس دانك، ثم اهتزت شباكه مجددا في الدقيقة 26 عندما خسر لاعبوه الكرة في منطقتهم، فوصلت الى الألماني باسكال غروس الذي لعبها عرضية الى غلين موراي، فأودعها الأخير برأسه في الشباك.

وعاد ارسنال الى اجواء المباراة بفضل الوافد الجديد الغابوني بيار-ايميريك اوباميانغ الذي قلص الفارق قبيل انتهاء الشوط الأول (43)، لكنه عجز بعدها عن الوصول الى الشباك ليتلقى هزيمته العاشرة هذا الموسم.

أهداف مباراة مانشسترسيتي وتشلسي:

أهداف مباراة ارسنال وبرايتون:

بايرن ميونيخ يعود سريعا إلى سكة الانتصارات

عاد بايرن ميونيخ سريعا الى سكة الانتصارات وابتعد في الصدارة بفارق 20 نقطة عن أقرب ملاحقيه، وذلك بفوزه الكبير على مضيفه فرايبورغ 4-صفر الأحد في المرحلة الخامسة والعشرين من الدوري الألماني لكرة القدم.

ودخل فريق المدرب يوب هاينكيس الى المباراة مع مضيفه القابع في المركز الثالث عشر، باحثا عن تعويض تعثره في المرحلة الماضية حين تعادل سلبا أمام هرتا برلين وتوقف مسلسل انتصاراته المتتالية عند 10 مباريات في الدوري و14 في جميع المسابقات.

ونجح النادي البافاري في تحقيق مبتغاه بفوز سهل، مسجلا 14 هدفا في مبارياته الثلاث الأخيرة ضد فرايبورغ (مقابل هدف وحيد في مرماه)، ليرفع بذلك رصيده الى 63 نقطة في الصدارة بفارق 20 عن شالكه الذي فاز السبت على هرتا برلين 1-صفر واستغل تعادل بوروسيا دورتموند مع لايبزيغ وصيف البطل 1-1 لازاحته عن المركز الثاني.

ويدين بايرن الذي خاض اللقاء بابقاء الهولندي اريين روبن على مقاعد البدلاء مرة أخرى وبغياب المخضرم الآخر الفرنسي فرانك ريبيري عن التشكيلة، بفوزه العشرين هذا الموسم الى توماس مولر الذي مهد الطريق أمامه عندما سدد الكرة من زاوية ضيقة فحاول الحارس الكسندر شوولو صدها لكنه حولها داخل شباكه، فاحتسب له بالخطأ ضد فريقه (25).

وبعد هدف ثان في الشوط الأول من تسديدة رائعة بعيدة للفرنسي كرونتان توليسو (28)، لعب مولر دور الممرر في الهدف الثالث الذي سجله ساندرو فاغنر في الدقيقة 54 قبل أن يسجل اسمه على الهدف الرابع الذي جاء اثر ركلة ركنية من الجهة اليمنى، تلقفها مولر بشكل رائع عند القائم البعيد وحولها من زاوية ضيقة جدا في الشباك (69).

ورفع مولر رصيده الى 100 وهدفين في الدوري بقميص النادي البافاري، وأصبح يتشارك المركز الخامس مع ديتر هونيس على لائحة أفضل هدافي بايرن خلف غيرد مولر (398) وكارل هاينتس رومينيغيه (162) وراينر اوهلاوتسر (186) ورنالد وولفارث (119).

وفي مباراة أخرى، حصد شتوتغارت نقطته الـ13 من أصل 5 مباريات خاضها في إشراف مدربه الجديد التركي تايفون كوركوت، وذلك بفوزه على مضيفه كولن 3-2.

وتعاقد شتوتغارت مع كوركوت في أواخر كانون الثاني/يناير خلفا لهانس وولف الذي أقيل بسبب سوء النتائج، وذلك بعدما تولى الاشراف على الفريق منذ منذ أيلول/سبتمبر 2016.

وأحدث التعاقد مع التركي البالغ 43 عاما الصدمة المعنوية الايجابية عند لاعبي شتوتغارت الذين جمعوا في المباريات الـ5 معه نفس عدد النقاط التي حصدها الفريق في مبارياته الـ14 الأخيرة مع وولف.

ويدين شتوتغارت بفوزه الثاني هذا الموسم على كولن، القابع في ذيل الترتيب بأربعة انتصارات فقط مقابل 16 هزيمة، الى المخضرم ماريو غوميز الذي سجل ثنائية (45 و47) وأضاف اندرياس بيك الثالثة (57)، بينما وجد البيروفي المخضرم كلاوديو بيتزارو طريقه الى الشباك للعام العشرين تواليا في الدوري الألماني (1999-2018 بهدف واحد على الأقل)، بوضعه فريقه في المقدمة (7) قبل أن يقلص زميله الصربي ميلوس يوييتش الفارق (86).

ورفع شتوتغارت رصيده الى 33 نقطة في المركز التاسع، مقابل 17 فقط لكولن الذي يتخلف بفارق 8 نقاط عن المركز السادس الذي يخول سابقه خوض ملحق فاصل ضد ثالث الدرجة الثانية.

أهداف مباراة بايرن ميونيخ وفرايبورغ:

مرسيليا يفلت من الخسارة وليون يواصل نزيف النقاط

أفلت مرسيليا الثالث من الخسارة امام ضيفه نانت بادراكه التعادل في الوقت الضائع 1-1، وواصل ليون مسلسل اهدار النقاط بتعادله مع مضيفه مونبلييه 1-1 الاحد في المرحلة الثامنة والعشرين من بطولة فرنسا لكرة القدم.

وفشل مرسيليا في تشديد الضغط على موناكو الثاني وحامل اللقب وتقليص الفارق معه الى نقطتين بسقوطه في فخ التعادل امام نانت بهدف لليو دوبوا (11) مقابل هدف لفلوران توفان (90+5).

ورفع مرسيليا رصيده الى 56 نقطة، بفارق اربع نقاط خلف موناكو، وخمس نقاط امام ليون الذي واصل نتائجه المتواضعة وتعادل مع مضيفه مونبلييه 1-1.

وهي المباراة السادسة على التوالي لليون من دون تحقيق اي فوز، فاكتفى بنقطة واحدة رفعت رصيده الى 51 نقطة في المركز الرابع، فتعقد موقفه في امكان المشاركة في دوري ابطال اوروبا في الموسم المقبل.

ويشارك الاول والثاني مباشرة في دوري الابطال، ويخوض الثالث تصفيات الدور التمهيدي.

من جهته، رفع مونبلييه رصيده الى 40 نقطة في المركز السادس.

وفاز كاين على ضيفه ستراسبورغ بهدفين لانزو كريفالي (43) وفريديريك جيلبير (87).

وكانت المرحلة افتتحت الجمعة بفوز نيس على ليل 2-1، وموناكو على بوردو 2-1، واستكملت السبت بفوز باريس سان جرمان المتصدر على تروا 2-صفر، ورين على اميان 2-صفر، وانجيه على غانغان 3-صفر، وتعادل متز مع تولوز 1-1، وسانت اتيان مع ديجون 2-2.

أهداف مباراة ليون ومونبلييه:

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة