: آخر تحديث
كشف عن شعوره بالتألق في هذه المواجهة الكبيرة

محمد صلاح : شعوري بكوني سفير لمصر يحفزني على تقديم الأفضل

14
19
11

أدلى المهاجم المصري محمد صلاح نجم نادي ليفربول وهداف الدوري الإنكليزي الممتاز بحوار حصري  لموقع الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) قبل النهائي المرتقب الذي سيجمع فريقه بنادي ريال مدريد الإسباني في دوري أبطال أوروبا يوم السبت على ملعب العاصمة الأوكرانية "كييف".

و دشن صلاح المقابلة بتأكيده على انه سيعمل جاهداً الموسم القادم لتقديم ذات العروض الفنية و التهديفية التي قدمها الموسم المنقضي ، والعمل على تحسينها للحفاظ على مكانته بين النجوم الكبار في العالم  رغم اعترافه بان المهمة ليس سهلة ، إلا انه اكد في الوقت نفسه عن إيمانه بقدرته و بإمكانياته على تحقيق نجاحات اخرى يجعل من مهمته أمراً يسيراً.
 
وعن شعوره بالتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في مشواره مثله مثل بقية زملائه أوضح صلاح قائلاً :" انه شعور يجمع بين الفرحة و التوتر ، لأن النهائي كان مجرد حلم فأصبح الآن حقيقة و واقع امامنا ، وقد جعل ذلك من مدينة ليفربول والنادي محط انظار العالم كله".
 
أما في حال توج ليفربول باللقب القاري فقال :" ان الكلمات تخذلني لأجد ما يمكن التعبير عنه حيال هذا الإنجاز سوى كونه إنجازاً كبيراً".
 
كما تناول محمد صلاح في ذات المقابلة عن بلاده و الجماهير المصرية التي ستدعمه وتتابعه في هذا النهائي ، إذ قال :" شعوري باني امثل مصر ، وسفيراً لها في إنكلترا يحفزني كثيراً على تقديم اقصى جهودي لأكون عند حسن ظن بلادي والجماهير الذين أعشقهما عشقا كبيراً فنجاحي هو نجاح للبلاد باجمعها و شرف لي " ، مضيفاً :" ان تواجد لاعب مصري في المباراة النهائية سيجعل مصر تشهد حماساً فياضاً يوم المباراة يعكس تشجيع المصريين و تعلقهم بأبنائهم في الخارج".
 
وتحدث المهاجم المصري عن ريال مدريد فقال :" انه فريق كبير ويكفي انه الأكثر تتويجاً بلقب دوري 
 أبطال أوروبا ، والفائز بها مرتين قبل نهائي "كييف" على التوالي ، ويسعى للثالثة ويضم في صفوفه مجموعة هامة من النجوم المميزين".
 
وعن مفتاح فوز ليفربول على ريال مدريد ، فقد علق محمد صلاح موضحاً :" أنا و زملائي مطالبون بالتركيز طوال مجريات المباراة ، ومن الضروري تحقيق بداية قوية وتفادي تلقينا أي هدف من قبل الخصم يكسر معنوياتنا ، ولذلك أطالب زملائي بنسيان كل ما مضى و التركيز على النهائي".
 
و عن دوره في النهائي علق محمد صلاح قائلاً :" أتطلع لأكون في أفضل حالاتي الفنية، ولدي شعور بأني سوف أتألق في هذه المباراة ".
 
وعن سر القوة التهديفية لفريقه في المسابقة القارية أوضح محمد صلاح قائلاً :" ان ذلك مرتبط بالأسلوب الذي يلعب به ليفربول مبارياته ، وجعله يسجل أهدافاً كثيرة في كل مباراة ، بالإضافة لتواجد لاعبين لديهم أسلوب فردي لامع على غرار روبرتو فيرمينو وساديو ماني لنشكل ثلاثي هجومي مميز".
 
واشاد محمد صلاح كثيراً بمدربه الألماني يورغن كلوب الذي ساعده على الإندماج بسرعة في الفريق و جعله صديقاً له ، قائلاً :" كلوب لديه طريقة خاصة في العمل تساعد اللاعب على تفجير مواهبه في الملعب لانه يمنحك الحرية  في المباريات ويثق كثيراً في إمكانيات لاعبيه".
 
كما اشاد محمد صلاح جماهير النادي على حفاوة استقباله غداة قدومه من نادي روما الإيطالي ، وعلى دعمهم لي في الآنفيلد رود و خارجه.
 
وعن سر نجاحه قال الفرعون المصري :" ان العمل الشاق في التدريبات هو سر نجاحي الرئيسي في تجربتي و في مسيرتي مع كرة القدم".
 
وفي ختام حديثه ، كشف محمد صلاح بان الفرنسي زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد احد اللاعبين الذين كان يتقدي بهم في صغره إلى جانب أسطورة روما الإيطالي فرانشيسكو توتي والمهاجم البرازيلي الظاهرة رونالدو 
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة