: آخر تحديث
رغم حالة التشنج التي عرفتها مواجهات الفريقين

بين برشلونة وتشيلسي .. 13 لاعباً دافعوا عن قميص الناديين

7
7
9

رغم ان العلاقة الفنية داخل الملعب بين ناديي برشلونة الإسباني وتشيلسي الإنكليزي ظلت فاترة بسبب حالة التشنج التي عرفتها المواجهات بينهما، إلا أن جسر انتقال نجوم الفريقين بين قلعتي "الكامب نو"  و" الستامفورد بريدج" ظل مفتوحًا لمن يرغب في حمل القميصين الكتالوني واللندني.

وبحسب ما أوردته صحيفة "موندو ديبورتيفو" الإسبانية، فإن هناك 13 لاعباً دافعوا عن قميصي برشلونة وتشيلسي ، منهم من سيكون حاضراً خلال الموقعة المرتقبة بينهما اليوم الثلاثاء في ذهاب الدور الثمن النهائي لدوري أبطال أوروبا ، فيما رحل البقية عن صفوفهما في السنوات الماضية.
 
ويعتبر المهاجم الإسباني بيدرو رودريغيز آخر لاعب ارتدى قميص الناديين، حيث سيكون حاضراً في المواجهة الجديدة بينهما، بعدما لعب لبرشلونة لغاية صيف عام 2015 قبل أن يرفض البقاء على دكة احتياط الفريق الكتالوني، مفضلاً الانتقال إلى تشيلسي .
 
أما أول لاعب حظي بشرف الدفاع عن ألوان الفريقين، فكان النجم الويلزي مارك هيوز الذي لعب لبرشلونة موسمًا في نهاية الثمانينات قبل أن يلعب لتشيلسي في موسم (1998-1999).
 
 وبعده جاء الدور على الظهير الإسباني ألبرت فيرير الذي كان من أوائل اللاعبين الإسبان الذين احترفوا في الدوري الإنكليزي الممتاز، إذ لعب لبرشلونة لغاية عام 1998، حيث كان ضمن الفريق الذهبي الذي نال لقب دوري أبطال أوروبا للمرة الأولى في تاريخ النادي الكتالوني في عام 1992 ، قبل أن يقرر الانتقال إلى نادي تشيلسي ، ليبقى معه حتى عام 2004.
 
وتضم قائمة الـ 13 لاعباً، اسم المهاجم الكاميروني صامويل إيتو الذي ارتبطت مسيرته بنادي برشلونة من عام  2004 وحتى عام 2009 ، إلا انه لعب أيضًا ولفترة قصيرة لصالح نادي تشيلسي على سبيل الإعارة في موسم (2014-2015).
 
وشملت القائمة أيضًا اسم النجم الإسباني سيسك فابريغاس خريج مدرسة "لاماسيا" الشهيرة التابعة لنادي برشلونة، حيث لمع اسمه في الدوري الإنكليزي الممتاز مع نادي أرسنال، وعندما قرر العودة إلى الدوري الإسباني اختار الانضمام لنادي برشلونة الذي ترعرع في جنابته، ليلعب ضمن صفوفه من عام 2011 وحتى عام 2014 ، إلا انه قرر بعد ذلك العودة مجدداً للدوري الإنكليزي من بوابة تشيلسي الذي يلعب لصفوفه حتى الآن.
 
وبدوره، اختار النجم البرتغالي ديكو الانضمام إلى تشيلسي في صيف عام 2008 ، بعدما كان قد لعب قبلها أربعة أعوام لصالح برشلونة، كما سبقه إلى ذلك مواطنه من الأصل البرازيلي جوليانو بيليتي الذي لعب لبرشلونة ثلاثة مواسم قبل أن ينتقل إلى النادي اللندني.
 
هذا ونال النجم الآيسلندي إيدور غوديونسن شرف ارتداء قميصي برشلونة وتشيلسي، حيث كانت بدايته في العاصمة لندن التي أقام بها من عام 2000 وحتى عام 2007 ، ولكنه قرر بعد ذلك الانتقال إلى برشلونة واللعب لصفوفه حتى موسم (2009-2010).
 
كما لعب للفريقين أيضًا الهولنديان بودوين زيندن وونستون بوغارد والفرنسي إيمانويل بيتي والبرتغالي ريكاردو كواريسما والإسباني أوريول روميو، وذلك على فترات مختلفة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في رياضة