: آخر تحديث
بوريطة يعلن قرار غلق سفارة الرباط في طهران

المغرب يقطع علاقاته مع إيران بسبب دعم "حزب الله" لـ"بوليساريو"

7
7
4

قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الدولي المغربي ناصر بوريطة، اليوم الثلاثاء، إن المملكة المغربية قطعت علاقاتها مع إيران بسبب دعم طهران لجبهة البوليساريو التي تسعى إلى فصل الصحراء عن المغرب.

إيلاف من الرباط: أوضح بوريطة للصحافيين أن المغرب سيغلق سفارته في طهران، وسيطرد السفير الإيراني في الرباط. وعزا بوريطة سبب ذلك إلى دعم "حزب الله"، الذي تدعمه إيران، لجبهة البوليساريو.

وأضاف بوريطة أن إيران تقدم دعمًا عسكريًا عبر السفارة الإيرانية في الجزائر إلى جبهة البوليساريو الانفصالية. كما اتهم المغرب "حزب الله" اللبناني بتدريب عناصر عسكرية من جبهة البوليساريو.

بوريطة اعتبر خلال المؤتمر الصحافي أن هذا القرار يخص "العلاقات الثنائية" حصريًا بين البلدين، وألا علاقة له بالتطورات في الشرق الأوسط. تابع أنه قام بزيارة إلى طهران، حيث أبلغ نظيره الإيراني جواد ظريف قرار المملكة، مؤكدًا مغادرته برفقة السفير المغربي هناك.

وقال إنه سيستقبل القائم بالأعمال الإيراني في الرباط لاحقًا اليوم لـ"مطالبته بمغادرة التراب المغربي". وأوضح بوريطة أن هذا القرار صدر "ردًا على تورط إيران عن طريق حزب الله في تحالف مع البوليساريو يستهدف أمن المغرب ومصالحه العليا، منذ سنتين، وبناء على حجج دامغة".

وكشف أن هذه العلاقة بدأت عام 2016 حين تشكلت لجنة لدعم الشعب الصحراوي في لبنان، برعاية حزب الله، تبعها "زيارة وفد عسكري من حزب الله إلى تندوف"، في إشارة إلى مخيمات بوليساريو في الجزائر.

أضاف إن "نقطة التحول كانت في 12 مارس 2017 حين اعتقل في مطار الدار البيضاء قاسم محمد تاج الدين بناء على مذكرة اعتقال دولية صادرة من الولايات المتحدة، تتهمه بتبييض الأموال والإرهاب، وهو أحد كبار مسؤولي مالية حزب الله في أفريقيا".

تابع بو ريطة "بدأ حزب الله يهدد بالثأر بسبب هذا الاعتقال، وأرسل أسلحة وكوادر عسكرية إلى تندوف لتدريب عناصر من البوليساريو على حرب العصابات وتكوين فرق كوماندوز وتحضير عمليات عدائية ضد المغرب". وأكد "إرسال صواريخ سام 9 وسام 11 أخيرًا إلى بوليساريو".

حزب الله ينفي
لكن حزب الله نفى اتهامات المغرب، وأورد في بيان أصدره "تعليقاً على القرار المغربي بقطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران وحول مزاعم وزير خارجيتها بقيام حزب الله بدعم وتدريب جبهة بوليساريو، ينفي حزب الله هذه المزاعم والاتهامات جملة وتفصيلاً".

واعتبر أنه "من المؤسف أن يلجأ المغرب بفعل ضغوط لتوجيه هذه الاتهامات الباطلة" لافتاً الى أنه "كان حرياً بالخارجية المغربية أن تبحث عن حجة أكثر إقناعاً لقطع علاقاتها مع إيران".


 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار