: آخر تحديث
إيلاف المغرب تجول في الصحافة المغربية الصادرة الثلاثاء

محاكمة 6 عسكريين إسبان بسبب مخدرات مغربية

1
2
4

الرباط: تبدأ "إيلاف المغرب" جولتها في الصحافة المغربية الصادرة اليوم الثلاثاء بـ"الأحداث المغربية" التي كتبت أن المحكمة العسكريّة الإسبانية تنظر هذه الأيام في قضية تهريب عسكريين، ينتمون للجيش الإسباني، لكميات كبيرة من المخدرات، انطلاقاً من مدينة سبتة المحتلة، بعد مشاركتهم في مناورات عسكريّة مشتركة بالمنطقة الشهر الماضي.

ونسبة إلى مصادر إعلامية إسبانية، كتبت الصّحيفة ذاتها أن ستة عسكريين برتبة "عريف" في الجيش الإسباني، سيمثلون أمام المحكمة العسكريّة المختصّة بالعاصمة مدريد، بعد ضبطهم متلبسين بمحاولة تهريب ما لا يقل عن 310 كيلوغرامات من الشيرا، صوب مدينة ألميرية الإسبانية، باتفاق مع بعض المهربين.

وأضافت الصّحيفة ذاتها أن العسكرين الستة استغلوا مناسبة القيام بمناورات عسكريّة بَيْن مدينة سبتة المحتلة وألميرية، ليقوموا بتهريب تلك المخدرات على متن سيارة عسكريّة انطلاقاً من ميناء سبتة المحتلة، ليفتضح أمرهم بعد تفتيش خضعت له السيارة.

رصد خيوط شبكات تروج أدوية من دون تراخيص

"المساء" كتبت أن أدوية ومراهم غير مرخَّص لها من مديرية الأدوية تباع بالصيدليات في تحدٍ للقوانين المعمول بها. وأضافت أن معاقل غير مرخَّص لها تقع بهوامش الدار البيضاء كمنطقة الهراويين والحي الصناعي، تُنتج مراهم من دون ترخيص، ويتم توزيعها بالصيدليات.

وأضافت الصّحيفة نفسها أن هناك افتحاصاً تقوم به المفتشية العامّة لوزارة الصحة لمديرية الادوية، تبيّن أنه يهم كل مراحل الاذن بتسويق الدواء في السوق ، ومدى المطابقة مع المرسوم الحكومي المنظم لهذه العمليّة.

وأضافت "المساء" أن لجانا خاصّة ستعمل على زيارة صيدليات تبيّن أنها تتعامل مع شبه مختبرات تزودها بأدوية ومرهمات غير مرخص لها من طرف مديرية الأدوية التابعة لوزارة الصحة، كما تبيّن أن المواد شبه الصيدلية هي التي توزع بكثرة دون الحصول على تراخيص.

حرب الاختصاصات في الحكومة تعود من جديد

الصحيفة ذاتها كتبت أن حرب الاختصاصات بين بعض الوزراء وكتاب الدولة ( وزراء دولة) ، عادت لتتفجر من جديد داخل الفريق الحكومي، بِسَبَب الخلاف القائم، حول تدبير بعض الملفات المرتبطة بإنجاز مشاريع تستوجب التوقيع على صفقات بمليارات الدراهم، إلى جانب الصراع المرتبط بالتعيين في المناصب العُليا.

وأضافت "المساء" أن بعض الوزراء ورغم إصدارهم لمراسيم الاختصاصات، إلا أنهم ما زالوا يتدخلون في كل كبيرة وصغيرة ويعرقلون إتخاذ أعضاء الحكومة التابعين لهم لأي قرار قبل التأشير عليه، في وقت ما زال  الغموض يكتنف مصير اختصاصات أعضاء آخرين يعيشون شبه بطالة منذ أشهر.

بوعشرين يُواجه دعوى قضائية أخرى

تقرأ "إيلاف المغرب" بـ"أخبار اليوم" أن الصحافي توفيق بوعشرين، مدير نشر الصّحيفة نفسها يُواجه محاكمة أخرى بناء على دعوى رفعها ضده أحمد الشرعي، مدير نشر مجموعة "ميدي إيديسيون"، والصحافي الأميركي ريتشارد مينيتر، بخصوص نشر معلومات سريّة بالبريد الإلكتروني للشرعي.

وأضافت الصّحيفة ذاتها أن المحكمة أمرت باستدعاء بوعشرين لحضور جلسة 14 مايو المقبل، علماً أن المرحلة الابتدائية من هذه الدعوى كانت قد انتهت بعقوبة حبسية موقوفة التنفيذ في حق بوعشرين، مع أدائه مبلغ 160 مليون سنتيم (160 ألف دولار) للطرفين المشتكين، بعد مؤاخذته بتهمة القذف العلني عن طريق الصحافة، وتبرئته من نشر خبر زائف.

عدد ضحايا الهجرة السريّة تضاعف إلى ثلاث مرات خلال سنة

الصّحيفة ذاتها كتبت أن عدد ضحايا الهجرة السرية في السواحل القريبة من المغرب، تضاعف إلى ثلاث مرات في ظرف سنة، بسبب تزايد عدد المهاجرين غير النظاميين المغاربة، أو القادمين من إفريقيا جنوب الصحراء، الذين يرغبون في ركوب "مقبرة المتوسط"، بهدف بلوغ سواحل الجنوب الإسباني، هذا ما كشفه تقرير جديد للجمعية الأندلسية لحقوق الإنسان، حول تطور ملف الهجرة بين المغرب، وإسبانيا، والجزائر خلال 2017.

وأضافت "أخبار اليوم" أن 64 مهاجراً غير شرعي لقوا حتفهم غرقاً في السواحل المغربية، وهم في طريقهم، على متن قوارب الموت، صوب الجنوب الاسباني عبر مدينة سبتة المحتلة عام 2017، مبرزاً أن عدد الغرقى تضاعف ثلاث مرات بعدما لم يكن يتجاوز 18 قتيلاً عام 2016.

خطر الكلاب الضالة يهدد سلامة سكان الحسيمة

تختم "إيلاف المغرب" جولتها بـ"العلم" لسان حزب الاستقلال التي كتبت أن خطر الكلاب الضالة مستمر  في غياب تدخّل المجلس، بحيث تشهد مدينة الحسيمة (شمال المغرب) انتشاراً واسعاً للكلاب الضالة في أحيائها وشوارعها الرئيسيّة.

وأضافت الصّحيفة نفسها أن الكلاب الضالة أصبحت تشكل خطراً حقيقياً على سلامة السكان، خاصّة أطفال المدارس، ناهيك من خطر داء الكلب الذي يؤدّي إلى الوفاة ويكثر انتشار هذه الكلاب الضالة في المناطق التي ترمى فيها النفايات.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار