: آخر تحديث
يتنافس على جوائزه  أكثر من 102 فيلماً من الشرق والغرب

مهرجان الفيلم الشرقي بحنيف يحتفي بالسينمائية المغربية غيثة الخياط

8
6
6

«إيلاف» من الرباط: يحتفي مهرجان الفيلم الشرقي في جنيف بالكاتبة السينمائية المغربية غيثة الخياط من خلال اختيارها رئيسة فخرية لدورته المقبلة التي تنطلق في الحادي والعشرين من أبريل الجاري.

وتعرف غيثة الخياط بشغفها بعالم السينما إذ ترأست سنتي 1991  و 2002 الدورة الثالثة من المهرجان الوطني  للفيلم بمكناس (وسط) كما تم اختيارها في مجلس إدارة مؤسسة المهرجان الدولي للفيلم بمراكش سنة 2002، إضافة الى ذلك تعرف الخياط بتوجهها العلمي المتميز.
وتقام الدورة الثالثة عشرة للمهرجان الدولي للسينما (FIFOG) في جنيف بمنطقة كانتون وبلدياتها في الفترة من 21 إلى 29 أبريل الجاري، ويتضمن البرنامج  عرض أكثر من 102 فيلماً في 25 مكاناً متبوعاً بالمناقشات، كما يستضيف المهرجان 80 ضيفاً من 30 بلداً من الشرق والغرب.
و تحتفل هذه  الدورة من مهرجان الفيلم الشرقي بالإبداع الأنثوي والشباب على اعتبار ان النساء والشباب يشكلان الركيزة الأساسية لتقدم واستقرار المجتمعات.
ويمنح المهرجان جائزة  FIFOG لفئة الأفلام القصيرة والروائية  كما يمنح جائزة النقاد للأفلام الروائية الطويلة المشاركة في المسابقة الرسمية. و تتنافس العديد من الأفلام للحصول على جوائز أفضل فيلم في دورة توجيهية، بالتعاون مع مدرسة الثقافة العامة في "هنري دونان" ومدرسة الثقافة العامة "إيلا مايلارت".

 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار