: آخر تحديث
للمطالبة بإنهاء احتلالها لسبتة ومليلية والجزر الجعفرية

حقوقيون ينظمون وقفة احتجاجية أمام سفارة إسبانيا بالرباط

3
3
3

الرباط: أعلنت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالمغرب عزمها تنظيم وقفة احتجاجية أمام السفارة الإسبانية بالعاصمة الرباط، يوم 29 أبريل الجاري، وذلك في إطار الحملة الوطنية والدولية التي أطلقتها في 13 مارس الماضي، للمطالبة بإنهاء "الاستعمار الإسباني الغاشم" ووضع حد له في العديد من المناطق المغربية، وفي مقدمتها مدينتي سبتة ومليلية (شمال البلاد).

ويأتي إعلان الوقفة الاحتجاجية أمام سفارة إسبانيا بالرباط، بعد أيام من تخليد الجيش الاسباني في مدينة مليلية المحتلة، للذكرى 92 على حصول وحدة الإمداد في البحرية على ميدالية نتيجة أدائها في "إنزال الحسيمة" سنة 1925، والذي أدى إلى هزيمة المقاومة الريفية بقيادة محمد بن عبد الكريم الخطابي، وهو ما اعتبره عدد من الفاعلين الحقوقيين والمدنيين استفزازا للمغرب يستدعي الرد عليه.

وعبر المكتب التنفيذي للرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان بالمغرب تلقت "إيلاف المغرب" نسخة منه، عن "إدانته الشديدة لقوات جيش الاحتلال الإسباني لهذه الخطوة المستفزة لعموم الشعب المغربي ولأرواح آلاف شهداء الريف في مقاومتهم للاستعمار الإسباني".

ودعت الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان المجتمع الدولي إلى "فتح تحقيق حول الهجمات على منطقة الريف بالمواد السامة والخطيرة والمحظورة دوليا، التي نتج عنها استشهاد الآلاف من المواطنات والمواطنين المغاربة ، واستمرار تداعيات ذلك صحيا وبيئيا إلى الآن، والتي مهدت لما سمي بـ "بإنزال الحسيمة".

كما هاجمت الهيئة الحقوقية ما سمته "الصمت الرسمي الحكومي"، وطالبت في البيان ذاته، الحكومة المغربية بـ "اتخاذ موقف رسمي قوي يرفض فرض الأمر الواقع بالمنطقة، واستفزاز المغاربة بالاحتفال بما سمي انتصارا على المقاومة في حرب قذرة تكالبت فيها قوى الاستعمار على شرفاء المقاومة الريفية البطلة".

وجددت الرابطة الحقوقية التأكيد على أن "سبتة ومليلية جزء لا يتجزأ من التراب المغربي، حيث تؤكد كل الوقائع التاريخية والجغرافية عدم شرعيَّة الحُكم الإسباني على مدينتي سبتة ومليلية والجزر الجعفرية"، كما اعتبرت أن المناطق المذكورة تعد إحدى "أخر معاقل الاستعمار في إفريقيا"، حسب ذات المصدر.

وأفاد البيان بأن الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان تعتزم توجيه رسالة إلى الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، لإدانة الخطوة التي أقدم عليها الجيش الإسباني واحتفاله بمليلية المحتلة، كما اعتبر أن من شأنها "زيادة المنطقة اشتعالا وتوجها نحو سباق التسلح تزامنا مع ما يجري في جنوب المغرب"، في إشارة إلى التطورات الميدانية التي تعيشها المنطقة العازلة في الصحراء بسبب تحركات جبهة البوليساريو التي عبر المغرب عن رفضه الشديد لها.

يشار إلى أن الوقفة الاحتجاجية أمام سفارة إسبانيا بالمغرب، يرتقب أن تعرف مشاركة عدد من الهيئات والفعاليات المدنية والحقوقية بالبلاد، كما سيسلم المتظاهرون رسالة احتجاجية للسفير الإسباني لدى الرباط، تنديدا بـ "الممارسات التعسفية الإسبانية بما فيها الجدار العازل الذي يكرس الاحتلال وفيه ممارسات حاطة من كرامة المواطنين المغاربة".


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار