: آخر تحديث
بعدما وصف الرئيس الأميركي إقالته بالشرف الكبير له

كومي: ترمب غير مؤهل أخلاقيًا ليكون رئيسًا

3
3
3

اعتبر المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي (إف بي آي) جيمس كومي الأحد أن دونالد ترمب "غير مؤهل أخلاقيًا" ليكون رئيسًا للولايات المتحدة.

إيلاف من واشنطن: قال كومي، في مقابلة مع تلفزيون "إيه بي سي": "لا أصدّق تلك القصص التي تقول إن (ترمب) قد يكون غير مؤهل عقليًا أو إنه في مراحل مبكرة من الخرف. أعتقد أنه غير مؤهل من الناحية الأخلاقية لكي يكون رئيسًا". 

وشدد على ضرورة أن "يُجسّد رئيسنا الاحترام، ويتقيّد بالقيم التي هي جوهر بلادنا، والأهمّ بين (هذه القيم) هي الحقيقة. هذا الرئيس غير قادر على فعل ذلك". 

نزولًا عند طلب الجميع
وكان ترمب قد عبّر الجمعة عن غضبه الشديد حيال كومي، الذي نشر للتو كتابًا وصف فيه الرئيس الأميركي بأنه رجل قاسٍ بلا رادع أخلاقي، ولا يهمّه سوى نفسه.

وفي تغريدتين، صبّ ترمب جام غضبه على كومي الذي أقاله في مايو 2017. وكتب ترمب: "الجميع في واشنطن كانوا يعتقدون أنه تجب إقالته بسبب أدائه السيئ، إلى أن تمت إقالته فعليًا"، مؤكدًا أنه "شرف كبير لي أنني قمت بإقالة كومي".

تجدر الإشارة إلى أن مذكرات كومي، التي تقع في 300 صفحة بعنوان "ولاء أكبر: الحقيقة والأكاذيب والزعامة"، تستعيد السنوات العشرين من حياته المهنية بصفته مدّعيًا عامًا لنيويورك، ثم مساعدًا لوزير العدل في حكومة جورج بوش الابن، ومديرًا لمكتب التحقيقات الفدرالي بين عامي 2013 و2017.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار