: آخر تحديث
مراسل إيلاف السابق ومدير وكالة أنباء البحرين كان هناك

الزميل مهند سليمان يوثّق هجوم باريس

7
6
7

نصر المجالي: وثّق زميلنا السابق في "إيلاف" ومراسلها في البحرين، مهند سليمان، الهجوم الارهابي في شارع الشانزيليزيه في قلب باريس ليل الخميس ـ الجمعة على شريط فيديو، تم تناقله عبر مواقع التواصل الاجتماعي عبر العالم. 

ويشارك الزميل مهند سليمان النعيمي، وهو يشغل منصب المدير العام لوكالة أنباء البحرين الرسمية، في مؤتمر لوكالات الأنباء في باريس، وكان متواجدًا لحظة إطلاق النار في مقهى في شارع الشانزيليزيه، وأسفر الهجوم عن مقتل شرطي وإصابة اثنين آخرين ومقتل المهاجم. 

 

شريط فيديو زميلنا مهند سليمان في مكان الحدث 

 

داعش تبنى

وتبنى تنظيم (داعش) المسؤولية عن الهجوم، وذكرت وكالة (أعماق) التابعة له: "منفذ الهجوم في منطقة الشانزيليزيه وسط باريس هو أبو يوسف البلجيكي، وهو أحد مقاتلي الدولة الإسلامية".

ويظهر في الفيديو شخصان مسلحان يتحركان قرب سيارة للشرطة، قبل أن يطلق أحدهما الرصاص على شرطي. كما ظهر مدير عام وكالة البحرين للأنباء، وهو يصرخ: "إطلاق نار في باريس الآن، إطلاق نار في باريس الآن". 

وكانت سُمعت أصوات إطلاق النار في حوالى الساعة 21:00 بالتوقيت المحلي (19:00 بتوقيت غرينتش) قرب متجر ماركس وسبنسر، ما أثار ذعرًا وسط السياح والمارة.

وأعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند أن هناك "خيوطًا إرهابية" وراء الاعتداء، وقال في بيان بثه التلفزيون الفرنسي إن اجتماعًا أمنيًا عاجلاً سيعقد بحضور كبار مسؤولي المخابرات والدفاع.

الشانزيليزيه هدف 

ويقول مراسل بي بي سي في باريس هيو سكوفيلد، إن شارع الشانزليزيه كان منذ فترة طويلة هدفاً محتملاً بسبب شهرته العالمية والعدد الكبير من الزوار الذين يرتادونه.

ويأتي هذا بالتزامن مع تقدم المرشحين الرئاسيين الأحد عشر للانتخابات الرئاسية الفرنسية للدفاع عن برامجهم الانتخابية، وذلك في برنامج تلفزيوني يبث مساء الخميس. فيما تظهر استطلاعات الرأي تقاربًا كبيرًا في نسب التصويت للمرشحين الأربعة الكبار: ميلنشون (أقصى اليسار) وفيون (اليمين) وماكرون (يسار الوسط) ومارين لوبان (اليمين المتشدد).

وكانت فرنسا شهدت الشهر الماضي محاولة للهجوم على مطار أورلي في جنوب العاصمة باريس، وأعلنت وزارة الداخلية الفرنسية آنذاك أن الشرطة قتلت المسلح، بعدما حاول سرقة سلاح من شرطية جُرحت في الحادث.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار