: آخر تحديث
المخرج غباري لـ"إيلاف المغرب": يعالج ما تتعرض له الطالبات

"تفاحة" فيلم قصير يتناول ظاهرة التحرش الجنسي في المغرب

2
3
2

الرباط: قال الشاعر والمخرج المغربي الهواري غباري إن فيلمه القصير بعنوان "تفاحة" سيصبح جاهزا لكي يشارك به في المهرجانات التي تهتم بقضايا النساء وحقوقهن.

و أكد غباري في تصريح لـ"إيلاف المغرب" أن الفيلم الذي يمتد 12 دقيقة، يحكي قصة طالبة جامعية تتعرض لابتزاز جنسي من طرف أستاذها أثناء امتحان شفوي، حيث يعالج ظاهرة التحرش الجنسي في المغرب، وخصوصا الذي تتعرض له الطالبات في الوسط التعليمي،  ويعتبر أحد التابوهات في المجتمع.

من جهته، اعتبر الممثل جمال العبابسي أن دوره في الفيلم القصير يتمثل في تجسيد شخصية أستاذ جامعي، يستخدم منصبه من أجل استغلال وابتزاز إحدى طالباته المدعوة "تفاحة"، والتي تتابع دراستها الجامعية، لتتطور الأحداث إلى استسلامها لنزواته، وانتقامها منه لاحقا بطريقة إجرامية.

و حول السبب الذي دفعه للمشاركة في الفيلم، أوضح العبابسي في اتصال مع "إيلاف المغرب" أن عمل الممثل يفرض عليه تسليط الضوء على مختلف القضايا التي تهم مجتمعه، لكونه جزءا لا يتجزأ من المنظومة الاجتماعية للبلد.

المخرج والشاعر المغربي  الهواري غباري

كما أشار الى أن موضوع التحرش الجنسي ظاهرة آنية، تستدعي إثارتها بشكل بارز، خاصة في ظل تسجيل حالات كثيرة حدثت في هذا الإطار.

و فضلا عن العبابسي، شهد الفيلم القصير"تفاحة" مشاركة مجموعة من الممثلين المغاربة، كحسناء مومني، محمد الصوفي، بشرى عبده، جلال قريوة، مصطفى بنعضايم، وآخرين.

ويعد فيلم “تفاحة” التجربة السينمائية الثانية للهواري غباري، بعد فيلمه القصير الأول "القضية فالطّاڭية" (القضية في الطاقية) الذي أخرجه سنة 2015.

يذكر انه صدر لغباري المقيم في الديار البلجيكية، ديوان شعري بعنوان "حدثني الماء"، وشارك في أعمال أدبية جماعية مثل" بروكسل المغربية" الصادر باللغة الفرنسية، مع نخبة من المبدعين والمثقفين المغاربة.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار