: آخر تحديث
الناطق باسم "الاصالة والمعاصرة" يقول إن كل شيء ممكن في المشاورات

ادنون: ننتظر عرض العثماني وعلى ضوئه سنقرر

7
8
7

الرباط: قال خالد أدنون، الناطق الرسمي باسم حزب الأصالة والمعاصرة المغربي، ان المكتب السياسي للحزب سيجتمع قريباً لدراسة التطورات الاخيرة التي عرفتها الساحة السياسية والتي تمثلت في إعفاء الملك محمد السادس لعبد الاله ابن كيران وتعيين سعد الدين العثماني خلفاً له.

وأضاف أدنون ، في اتصال هاتفي مع "إيلاف المغرب" ، ان حزبه سينتظر بداية المشاورات وما ان كان العثماني سيوجه الدعوة لحزب الأصالة والمعاصرة للمشاركة في الحكومة  أم لا، وفي حالة دعوته للمشاركة ستتم دراسة العرض المقدم من لدن رئيس الحكومة المكلف من طرف المكتب السياسي للحزب ، وبالتالي اتخاذ القرار المناسب.

 خالد أدنون الناطق الرسمي باسم حزب الاصالة والمعاصرة

ورداً على سؤال حول إمكانية تغيير موقف الحزب الذي قرر سابقاً التموقع في المعارضة، قال أدنون: "كل شئ ممكن، و سننتظر عرض رئيس الحكومة المكلف".

وأضاف أدنون أن الحزب كان واضحاً في التعامل مع التطور الأخير، أي تعيين العثماني خلفاً لابن كيران، مؤكداً أن قيادة الحزب رحبت بتعيين العثماني، حيث هنأه الياس العماري، الأمين العام للحزب ، ودعاه إلى اعتماد مقاربة جديدة  في مشاورات تشكيل الحكومة، بغرض إخراج البلاد من الأزمة الحالية.

ويرتقب ان يقوم العثماني باستدعاء إلياس العماري، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة للتشاور يوم غد الاثنين، وسط احتمال كبير بمشاركة حزبه في الحكومة المقبلة، بعد تصريحاتهما الاخيرة التي تؤشر على إمكانية التحالف وطي صفحات الخلاف بين الحزبين.

تجدر الإشارة الى ان الملك محمد السادس طلب من العثماني الاسراع في تشكيل الحكومة،واخراجها للوجود في أقرب الآجال.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في أخبار