: آخر تحديث
بعد إخلاء سبيلها بكفالة

لوسي تدافع عن الرقص الشرقي وتنصح جوهرة بإحترام أصوله

9
9
8

"إيلاف" من القاهرة: أثارت الراقصة الروسية جوهرة ضجة كبيرة عبر مواقع التواصل الإجتماعي بعدما انتشر فيديو لها وهي ترقص على أحد أغاني المهرجانات ببدلة رقص مكشوفة. حيث تجاوز مشاهدي الفيديو مليوني شخص في أقل من يومين. وقامت الشرطة بتوقيفها يوم أمس للتحقيق معها بعدما وُجِّهَت اتهامات لها بالتحريض على الفسق والفجور على خلفية عدم ارتداء جوهرة لـ"شورت" اسفل بدلة الرقص بحسب البيان الرسمي الصادر من وزارة الداخلية الذي شرح أسباب توقيفها وإحالتها للنيابة التي اخلت سبيلها بكفالة 5 آلاف جنيه.

الجدير ذكره أن جوهرة هي راقصة روسية وصلت إلى مصر في نهاية الشهر الماضي ولديها مدارس رقص شرقي وشاركت بمسابقات عديدة للرقص الشرقي، فيما تصدرت مواقع التواصل الإجتماعي بانتشار الفيديو الذي اعتبره البعض خادشا للحياء.

من جهتها الفنانة لوسي دافعت عنها في تصريحاتٍ إذاعية خلال مداخلة على أثير راديو إنرجي مصر، وأكدت أن هيئة الرقابة على المصنفات الفنية هي وحدها الجهة المختصة بتحديد ما إذ كانت بدلة الرقص مناسبة أم لا، مشيرةً إلى أن المصنفات الفنية ليس من حقها التدخل في بدلة الرقص وتحديد مواصفاتها. وأكدت أن عدم ارتداء شورت لا يعتبر مخالفة لبِدَل الرقص، لأن القانون لا يفرضه على بدَل الراقصات.
كما تحدثت في مداخلة عبر العاصمة مع تامر عبدالمنعم موضحة موقفها مما حدث. حيث دافعت عن الرقص الشرقي كفن واعتبرت أن الراقصة التي تمارسه هي التي تكون محترمة أو غير محترمة بممارستها للمهنة. كما رأت أن الملابس التي ارتدتها جوهرة ليست لبقة. وقالت أن الراقصة التي تعمل في مصر عليها أن ترتدي ملابس تناسب البيئة المصرية والمجتمع المصري.


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في ترفيه