: آخر تحديث
المقترح لم يحدد كمية الخفض المتوقعة

مسؤول كويتي: مصدرو النفط يبحثون تقليل الإنتاج في 2019

3
5
3

بحث اجتماع لكبار مصدري النفط في أبوظبي مقترحًا بتعديل جديد حول الإنتاج في العام المقبل إلا أن الاقتراح بحسب محافظ الكويت لدى أوبك لم يحدد كمية الخفض المرتقبة.

الكويت: نقلت وكالة الأنباء الكويتية (كونا) عن مسؤول نفطي كويتي قوله يوم الاثنين إن اجتماعًا بين كبار مصدري النفط في أبوظبي "بحث مقترحًا بتعدیل جدید حول تخفیض الإنتاج نوعًا ما خلال العام المقبل". 

قال هيثم الغيص محافظ الكويت لدى منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ومدیر البحوث التسویقیة في مؤسسة البترول الكویتیة إن المقترح لم يحدد كمية الخفض.

حضر الاجتماع الذي عُقد يوم الأحد أعضاء من أوبك ومنتجون مستقلون، فيما يظل عدد من وزراء النفط في أبوظبي يوم الاثنين من بينهم وزير الطاقة السعودي خالد الفالح. ‎

التزام أكثر من كامل
وكان الغیص أوضح أمس الأحد أن "المرحلة المقبلة قد تتطلب خفض الإنتاج النفطي للمحافظة على توازن أسواق النفط". أضاف في تصریح خص به "كونا" خلال الاجتماع الـ 11 للجنة الوزاریة لمتابعة خفض الإنتاج للدول الأعضاء في منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) والدول المشاركة من خارجھا، والذي عقد في أبوظبي، إن "الاجتماع بحث مقترحا بتعدیل جدید حول تخفیض الإنتاج نوعًا ما خلال العام المقبل، لكن من دون تحدید أي كمیات أو آلیة معینة حتى الآن".

لفت الغيض إلى أن المجتمعین بحثوا التقاریر والدارسات الواردة في التقریر الشھري للجنة الفنیة المسؤولة عن متابعة وتنفیذ اتفاقیة خفض الإنتاج، مؤكدًا أن التقاریر أظھرت التزام الدول المشاركة بنسبة 104 في المائة خلال أكتوبر الماضي.

وكلف المجتمعون اللجنة الفنیة بعمل مزید من الدراسات والتحالیل وتقییم البیانات والأرقام - بحسب الغيض - لعرض ھذا المقترح في مؤتمر (أوبك) الذي سیعقد في الخامس من دیسمبر المقبل في فیینا لاعتماد القرار النھائي بشأنه.

حريصون على إحداث توازن
كما استعرضت اللجنة الوزاریة تطورات الساحة الدولیة لسوق النفط والفرص المتاحة والتوقعات في عام 2019، وراجعت حجم إمدادات النفط والطلب العالمي، يضيف الغيض مؤكدًا حرص الدول الأعضاء على إحداث التوازن في السوق النفطیة بما یخدم الدول المنتجة والمستھلكة ویعزز نمو الاقتصاد العالمي.

وترأست السعودیة اللجنة الوزاریة التي تضم في عضویتھا الكویت والجزائر وفنزویلا، إضافة إلى نائبة اللجنة روسیا، كما شاركت الإمارات في الاجتماع بصفتھا المستضیفة، وعمان (من خارج أوبك).

تأتي استضافة الإمارات للاجتماع بناء على طلب اللجنة الوزاریة خلال اجتماعھا الماضي في الجزائر وعلى ھامش مؤتمر ومعرض أبوظبي الدولي للبترول (أدیبك 2018) الذي تنطلق فعالیاته اليوم في مركز ابوظبي الوطني للمعارض.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد