: آخر تحديث

ترمب يعتزم فرض رسوم إضافية على واردات صينية بـ 200 مليار دولار

11
10
11

واشنطن: أعلن الرئيس الأميركي دونالد ترمب مساء الاثنين انه يعتزم فرض رسوم جمركية بنسبة 10% على ما قيمته 200 مليار دولار من الواردات الصينية، وذلك ردا على الاجراءات "المرفوضة" التي اتخذتها بكين بعد زيادة ضريبية أولى فرضتها واشنطن على واردات صينية.

وقال ترمب في بيان نشره البيت الابيض إنه "يجب أخذ اجراءات اضافية لحض الصين على تغيير ممارساتها غير العادلة وعلى فتح اسواقها أمام البضائع الاميركية". أضاف إن "الصين ليست لديها على ما يبدو اي نية لتغيير ممارساتها غير المشروعة في حيازة الملكية الفكرية والتكنولوجيا الاميركيتين".

واعتبر الرئيس الأميركي أن العملاق الآسيوي قرر بدلًا من ذلك "تهديد شركات الولايات المتحدة وعمالها ومزارعيها". وحذّر ترمب بكين من انها في حال زادت الرسوم الجمركية على الصادرات الاميركية فإن إدارته لن تتوانى عن فرض رسوم جمركية على ما قيمته 200 مليار دولار من البضائع الصينية التي تستوردها الولايات المتحدة سنويا.

وشدّد الرئيس الاميركي على ان "العلاقات التجارية بين الولايات المتحدة والصين يجب ان تكون اكثر توازنا". واستأنفت الولايات المتحدة والصين مواجهتهما التجارية الجمعة مع تبادلهما اعلان فرض رسوم جمركية تبلغ نسبتها 25 بالمئة على واردات بقيمة خمسين مليار دولار، ما يقوّض "التوافق" الذي تم التوصل اليه قبل أقل من شهر.

وكان ترمب حذر بكين من أنها في حال ردت على الزيادة الضريبية التي فرضها على بضائعها فستعرّض نفسها لزيادة اكثر ايلاما، في تهديد لم تبال به بكين التي سارعت الى الرد على الزيادة بمثلها.
 


عدد التعليقات 0
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتّابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي إيلاف
لم يتم العثور على نتائج


شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

في اقتصاد